مقتل 52 من مسلحي "داعش" بنيران عراقية غربي الموصل

لقى 52 من مسلحي تنظيم “داعش” الإرهابي مصرعهم بنيران عراقية خلال عمليات عسكرية في الساحل الأيمن غربي مدينة الموصل مركز محافظة نينوى شمالي العراق.

وذكر نائب قائد العمليات المشتركة قائد عملية “قادمون يا نينوى” عبد الأمير يار الله - في الإيجاز الصحفي للعمليات العسكرية اليوم الثلاثاء: “إن قوات الشرطة الاتحادية والرد السريع واصلت عملية تطهير المباني والطرق في المناطق المحررة في حيي “الجوسق” والطيران المحررين من “داعش” حيث فجرت 25 عبوة ناسفة وقتلت العديد من الإرهابيين بينهم قناص ودمرت مقرين مفخخين ومفرزتي هاون ودراجتين ناريتين وورشة لتصنيع العبوات الناسفة وصادرت أسلحة وعتاد عسكري وأسقطت طائرئرتين مسيرتين وعثرت على ستة أحزمة ناسفة”.

وتمكنت قوات الفرقة المدرعة التاسعة وفرقة العباس القتالية من تطهير مناطق غرب الساحل الأيمن بالموصل وحررت قرية “الدامرجي الصغيرة” جنوب ناحية “بادوش” وتأمين الجهة الغربية لقوات مكافحة الإرهاب ودمرت مفرزتي هاون وأربع سيارات مفخخة و30 عبوة ناسفة وقتلت 12 إرهابيا.

وقتلت قوات “مكافحة الإرهاب” 40 إرهابيا وواصلت التقدم في منطقة “وادي حجر” وتطهير شقق حي المأمون غربي الموصل ودمرت خمس سيارات مفخخة ودراجتين ناريتين و30 عبوة ناسفة وسيارة مسلحة برشاش أحادية وأربع مفارز هاون وأسقطت ثلاث طائرات مسيرة تحمل قنابل صغيرة لداعش.

من جهة أخري أثبت مصدر محلي بمحافظة نينوى أنه تم العثور على رسالة خطية داخل أحد المنازل في الساحل الأيمن بالموصل صادرة من زعيم تنظيم “داعش” أبوبكر البغدادي وجه فيها عناصر التنظيم بالتوجه إلى المناطق الصحراوية والجبلية.

وذكر الناشط المدني حكم الدليمي رئيس خلية شباب نينوى - التي ترصد انتهاكات داعش في الموصل- إن البغدادي أقر بهزيمته أمام تقدم القطاعات العسكرية المشتركة بالموصل.

اقرأ أيضاً:

المصدر : محيط