تعاون بين الجزائر وبريطانيا لمكافحة الإرهاب
أثبت الطيب لوح وزير العدل الجزائري أن الجزائر مستعدة للتعاون مع المملكة المتحدة في مجال تجفيف منابع تمويل الإرهاب وأنه تطرق إلى الموضوع مع وزير الدولة البريطاني إليتسار بورت أثناء زيارته إلى الجزائر.

صرح وزير العدل الجزائري الطيب لوح الثلاثاء للتلفزيون الحكومي أنه أثار مع وزير الدولة البريطاني المكلف بشؤون الشرق الأوسط وأفريقيا إليستار بورت موضوع التعاون بين البلدين في مجال "تجفيف منابع تمويل الإرهاب".

وأشار لوح عقب لقائه بورت "استعرضنا التعاون في مجال مكافحة الجريمة #المنظمة وعلى رأسها الإرهاب".

وتابع"تحادثنا مطولا عن التعاون في مجال تجفيف منابع تمويل الإرهاب والشبكات التي تجمع الأموال".

من جانبه ذكر بورت إن المحادثات شملت "الإصلاحات التي تقوم بها الجزائر في مجال القضاء والبرامج التي يمكن للمملكة المتحدة أن تدعمها" بحسب التلفزيون الجزائري.

وكان الوزير البريطاني وصل مساء الاثنين في زيارة تنتهي الأربعاء ليتوجه بعدها نحو تونس في إطار جولة ستقوده أيضا إلى إيران بحسب بيان لوزارة الخارجية البريطانية.

والتقى بورت الذي رافقه اللورد ريشارد ريسبي المبعوث الخاص لرئيسة الوزراء البريطانية تيريزا مي المكلف بالشراكة مع الجزائر برئيس الوزراء الجزائري عبد المجيد تبون.

وذكر بيان لرئاسة الوزراء الجزائرية أن "اللقاء سمح ببحث تطور العلاقات الثنائية التي عرفت خلال السنوات الأخيرة دفعا ملحوظا (...) سيما فيما يخص المسائل السياسية والأمنية".

فرانس 24 / أ ف ب

المصدر : فرانس برس