السيسي: مصر مثل ألمانيا ولو انهارت سيهرب الشعب إلى أوروبا

ذكر رئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي إن حرية الرأي في مصر مكفولة إلى جانب حقوق الإنسان وكرامة المواطن المصري وذلك في حوار مع الإذاعة الألمانية "دوتش لاند فونك".

وبحسب ما نشرت صحيفة "المصريون" فقد ذكر السيسي للإذاعة إن حرية الرأي في الإعلام والتلفزيون على وجه الخصوص مكفولة "أكثر مما ينبغي".

ورفض السيسي محاسبة مصر بالمعايير الأوروبية نظرا للفارق بين مصر وبلدان أوروبا غير أنه ذكر إن مصر تقترب من ألمانيا في التخطيط والتنظيم.

وألمح السيسي للإذاعة أنه في مصر يحمي البلاد من الانهيار مشيرا إلى أنه إذا انهارت البلاد فإن 93 مليون مصري سوف يهربون ويلجؤون إلى أوروبا كالسوريين قائلا: "شاهدتهم بأنفسكم كيف جاء السوريون وآخرون إلى أوروبا وألمانيا".

وعن الأحكام القضائية الأخيرة ذكر معلقا: "مصر دولة مدنية والكلمة الأخيرة فيها للقضاء".

وبرر السيسي انتهاكات الشرطة ضد المواطنين بأنهم يتعرضون لضغوط كبيرة على مدار 24 ساعة في اليوم بسبب الهجمات "الإرهابية" واستدرك بأن كل التجاوزات يتم التصدي لها ولا أحد فوق القانون حتى الرئيس نفسه.

المصدر : عربي 21