مقتل نحو أربعين شخصا في أول أيام عيد الأضحى باليمن
قتل وأصيب نحو أربعين عنصرا من القوات الحكومية والمتمردين الحوثيين الجمعة أول أيام عيد الأضحى في قصف استهدف تجمعات عسكرية تابعة لهما شمال شرق وجنوب غرب اليمن.

وأفاد مصدر ميداني بأن 8 جنود قتلوا وأصيب قائد لواء في الجيش الوطني وعشرة جنود آخرين في قصف صاروخي استهدف تجمعا عسكريا خلال تأديتهم صلاة العيد في جبهة صرواح غربي مدينة مأرب.

وأشار المصدر مفضلا عدم ذكر اسمه لـ"صحيفة كل أخبارك" أن صاروخا موجها أطلقه الحوثيون باتجاه حشد من الجنود كانوا يؤدون فيه صلاة عيد الأضحى اليوم في صرواح ما أسفر عن سقوط ذلك العدد من القتلى والجرحى.

وفي شأن متصل تمكن الجيش الوطني من السيطرة على مواقع جديدة في معارك دارت اليوم مع الحوثيين وقوات المخلوع صالح في مديرية عسيلان بمحافظة شبوة.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" بنسختها الحكومية عن مصادر ميدانية أن طيران التحالف العربي الذي تقوده السعودية استهدف تجمعا للمقاتلين الحوثيين جنوب محكمة عسيلان ما أدى إلى مقتل 21 مسلحا حوثيا وجرح 7 آخرين.

وذكرت أن القوات الحكومية تصدت لثاني هجوم مباغت يشنه الحوثيون وحلفاؤهم على مواقع المحكمة والعرق والعكيد جنوب عسيلان.

وبحسب المصادر فإن الجيش تمكن من أسر مسلحين حوثيين في المواجهات.

وتشهد مديريتا عسيلان وبيحان الواقعتان شمال غرب محافظة شبوة بين الفينة والأخرى معارك ضارية بين القوات الحكومية ومسلحي جماعة الحوثي وقوات صالح.

المصدر : عربي 21