رئيس الوزراء يطلع خلال زيارته لوزارة الخدمة المدنية على مؤشرات الإنضباط الوظيفي

رئيس الوزراء يطلع خلال زيارته لوزارة الخدمة المدنية على مؤشرات الإنضباط الوظيفي

[09/سبتمبر/2017] صنعاء - صحيفة كل أخبارك:
اطلع رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور أثناء زيارته اليوم وزارة الخدمة المدنية والتأمينات على مؤشرات الإنضباط الوظيفي في وحدات الجهاز الإداري للدولة عقب إجازة عيد الأضحى.

والتقى رئيس الوزراء خلال الزيارة وزير الخدمة المدنية والتأمينات طلال عقلان ونائبه عبدالله المؤيد ووكلاء الوزارة ومدراء العموم فيها واستمع منهم إلى شرح حول جهود الوزارة الرقابية لتعزيز مستوى الإنضباط الإداري في عموم وحدات الجهاز الإداري للدولة على المستويين المركزي والمحلي.

وأشاروا إلى طبيعة التحديات التي تواجهها الوزارة وإنعكاساتها المباشرة على مستوى مهامها القانونية والرقابية والإشرافية.

وفي اللقاء الذي حضره نائب رئيس الوزراء للشؤون الإقتصادية الدكتور حسين مقبولي ووزير الأشغال العامة والطرق غالب عبدالله مطلق أوضح وزير الخدمة المدنية والتأمينات أن الوزارة تستهدف في نزولها الميداني الذي بدأ اليوم عبر الفرق الفنية المختصة أكثر من 300 وحدة إدارية مركزية ومحلية .

وأثبت أن المؤشرات الأولية الواردة من الميدان تشير إلى أن الإنضباط العام في اليوم الأول للدوام عقب الإجازة وصل إلى مستويات إيجابية .. مثمنا حرص رئيس الوزراء على إسناد جهود الوزارة ودعم نشاطها سواء ما يتعلق بمهامها القانونية تجاه الوظيفة العامة أو ما يخص الجانب الرقابي الميداني.

وتحدث رئيس الوزراء في اللقاء .. معربا عن تهانيه للجميع بمناسبة عيد الأضحى وتقديره العالي لمجمل الجهود التي تبذلها الوزارة وكوادرها في سبيل القيام بوظيفتها الحيوية تجاه كافة موظفي الجهاز الإداري للدولة وصون حقوقهم القانونية.

وأثبت أن إستمرار مؤسسات الدولة في ممارسة عملها في ظل الظرف الراهن الذي يواجه فيها #اليمن عدوانا سافرا وحصارا جائرا يجسد وطنية كافة العاملين كما أن له مدلولاته السياسية والإدارية في المشهد اليمني العام.

وشدد رئيس الوزراء على الدور المحوري لوزارة الخدمة المدنية والتأمينات في ضبط إيقاع الوظيفة العامة ومواجهة الإختلالات الادارية والهيكلية في الجهاز الإداري للدولة .. معربا عن ثقته الكبيرة بالكفاءة العالية لموظفي الوزارة وهم يؤدون واجباتهم القانونية في ظل تحديات استثنائية توجهها مختلف وزارات ومؤسسات الدولة بسبب العدوان والحصار .

ولفت إلى الغاية السامية للعمل الرقابي للوزارة الساعي إلى الصالح العام وتأكيد إستمرار قيام المؤسسات سيما الخدمية منها بواجباتها تجاه المجتمع .

ووجه الدكتور بن حبتور وزير الخدمة المدنية العمل على إعداد تقرير متكامل عن نظام البصمة والصورة مشفوعا بالإجراءات التكميلية اللازمة ورفعه إلى مجلس الوزراء في أسرع وقت ممكن للمناقشة واعتماد ما يلزم من إجراءات لإستكمال هذا المشروع الإصلاحي الوظيفي الهام.

وتطرق رئيس الوزراء في سياق حديثه إلى التداعيات المستمرة التي يخلفها العدوان على مختلف شرائح المجتمعة بشكل عام والموظفين بوجه خاص .. مؤكداً أن وقف العدوان ورفع الحصار هو المدخل الحقيقي للسير في طريق الحوار وصنع السلام العادل والمشرف الذي يلبي طموحات جميع اليمنيين وما قدموه من تضحيات جسيمة وهم يدافعون عن وطنهم.

وبين أن جميع اليمنيين بمختلف شرائحهم ومكوناتهم السياسية يدركون تماما أن ما من خيار أمامهم إزاء عنجهية واستكبار المعتدين سوى المزيد من التلاحم وإستمرار الصمود والمواجهة الجماعية حتى تحقيق النصر.
صحيفة كل أخبارك

المصدر : سبأنت