السفير الإيطالي الجديد بالقاهرة ومراقبون ينتقدون
وصل إلى مطار القاهرة الدولي منذ قليل السفير الإيطالي الجديد "جيامباولو كانتيني" وتم إنهاء إجراءات وصوله عبر صالة كبار الزوار بالمطار حيث كان في استقباله عدد من الدبلوماسيين العاملين بمكتب الخارجية بالمطار ومسؤولي البروتوكولات والمراسم بوزارة الخارجية.
 
وصرحت مصادر دبلوماسية كانت في استقبال السفير الإيطالي الجديد: أنه من المقرر أن يلتقي سامح شكري وزير الخارجية السفير الإيطالي الجديد لتقديم نسخة من أوراق اعتماده وبعدها مباشرة يلتقي الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وكان السفير الإيطالي في مصر مورتسيو ماساري قد غادر القاهرة في نيسان/ أبريل 2016 تنفيذاً لقرار حكومته باستدعائه إثر خلافات بين السلطات القضائية في البلدين حول التحقيقات بشأن تعذيب الشاب الإيطالي جوليو ريجيني حتى الموت في مصر.
 
وكان ريجيني (28 عاماً) طالب الدراسات العليا في جامعة كمبردج البريطانية يجري أبحاثاً حول نقابات العمال المستقلة في مصر عندما اختفى يوم 25 كانون الثاني/ يناير 2016 وظهرت جثته عقب عشرة أيام من اختفائه وهي ملقاه على إحدى الطرق الصحراوية وتظهر عليها علامات تعذيب.
 
إطلاق سراح القاتل الإيطالي
 
وربط عدد من المراقبين بين عودة السفير الإيطالي الجديد وقرار الحكومة المصرية إخلاء سبيل قاتل إيطالي؛ قام بقتل أحد المهندسين المصريين في إحدى المدن الساحلية على البحر الأحمر.
 
وفي قرار مفاجئ؛ قرر قاضي المعارضات بمحكمة البحر الأحمر الأحد الماضي إخلاء سبيل السائح الإيطالي المتهم بقتل مهندس مصري في مرسى علم بكفالة 100 ألف جنيه على ذمة التحقيقات في القضية رقم 452 إداري مرسى علم.
 
وشهدت مدينة مرسى علم مطلع آب/ أغسطس الماضي قيام سائح إيطالي الجنسية بالتعدي بالضرب على مهندس مصري مريض بالقلب يدعى طارق الحناوي مما أدى إلى مصرعه.

المصدر : عربي 21