طفلة «كورنيش جدة» تعود لأسرتها بعد ساعات من فقدانها.. هذه قصتها

نشر قبل 2 ساعتين - 9:32 م, 22 ذو الحجة 1438 هـ, 13 سبتمبر 2017 م

صحيفة كل أخبارك – فهد حافظ:

أوضح الناطق الإعلامي بشرطة منطقة #مكة المكرمة العقيد دكتور عاطي بن عطيه القرشي بأن مركز السلامة بشرطة محافظة #جدة تلقى بتاريخ 22-12-1438هـ بلاغ مواطن يتضمن العثور على طفله تبلغ من العُمر ثلاث سنوات أمام أحد المنتزهات أثناء تواجده رفق عائلته.

وأشار العقيد القرشي أن والد الطفلة حضر لمركز #الشرطة المختص بعد أن شاهد صورة ابنته متداولة بوسائل التواصل الاجتماعي حيث أفاد عند سماع أقواله أنه أثناء تواجده بمنطقة الكورنيش صباح هذا اليوم رفق عائلته وشقيقاته لغرض التنزه وبعد مغادرة الموقع توقع أن تكون ابنته متواجدة رفق شقيقاته اللآتي أكدن بأنها ليست معهن وتم تسليم الطفلة لوالدها.

بدروها أشادت شرطة المنطقة بدور المواطن وتعاونه ويقظته بالمحافظة على الطفلة حتى تسليمها لوالدها وكذلك وسائل الاعلام ووسائل التواصل الاجتماعي التي ساهمت في ذلك.

وفي سياق متصل صرحت مصادر لـ”صحيفة كل أخبارك” إن والد الطفلة قام بالاتصال بالمواطن الزهراني وأكد له أن الطفلة ابنته وتم الاتفاق بين الطرفين على اللقاء في قسم شرطة حي السلامة بشمال #جدة الذي حرر فيه “الزهراني” محضر استلام  الطفلة لرعايتها حتى التعرف على أهلها.

وأضافت المصادر أن أسرة الطفلة “جنى” والتي تبلغ من العمر عامين وأسرة أخرى قريبة لهم كانا سويا في نزهة على كورنيش #جدة وعند مغادرتهم الكورنيش عائدين إلى #مكة المكرمة توقعت أسرة “جنى” أن طفلتهم في سيارة الأسرة الثانية وعادوا إلى منزلهم واستغرقهم النوم حتى الخامسة مساء اليوم وعند استيقاظهم علموا أن طفلتهم غير موجودة لدى الأسرة الثانية وعلموا من مواقع التواصل الاجتماعي أن المواطن الزهراني وجدها على الكورنيش فقاموا بالاتصال به.

وتابعت المصادر أن والد ووالدة وجد الطفلة “أسرة سعودية” هم الذين استلموا “جنى” بمركز #الشرطة وقدموا شكرهم الجزيل للمواطن “محمد الزهراني” على رعايته ابنتهم خلال هذه الفترة.

وكان المواطن محمد قاحص الزهراني الذي عثر على الطفلة بكورنيش #جدة صباح اليوم قال لـ “صحيفة كل أخبارك” إنه أخطر #الشرطة بعد العثور عليها وحرر بلاًغا بالواقعة في قسم حي السلامة بشمال #جدة.

وأشار “الزهراني”أنه أخذ الطفلة معه في بيته مع أطفاله المقاربين لها في السن وهي موجودة في بيته وتحت رعاية أسرته وأخبرته أن اسمها “جوري” واتضح فيما بعد أن اسمها “جنى”.

وتابع “الزهراني” قائلاً إنه تسلم الطفلة بموجب محضر في قسم #الشرطة بعد أن أبدى رغبته في استضافتها حتى العثور على أهلها وأنه وقع على تعهد بأن تكون الطفلة تحت مسؤوليته.

 

أخبار متعلقة

 

المصدر : تواصل