الحكومة: دفن الشهداء بمقابر الأرقام خطوة انتقامية وانتهاك صارخ للقانون الدولي
#رام_الله - صحيفة كل أخبارك
اعتبرت حكومة الوفاق الوطني فرض إسرائيل قرار دفن جثامين الشهداء عبد الحميد أبو سرور ومحمد الطرايرة ومحمد الفقيه ورامي عورتاني فيما تسمى مقابر الأرقام خطوة انتقامية أخرى تضاف إلى نهج المماطلة في تسليم جثامين الشهداء الذي تنتهجه سلطات الاحتلال الاسرائيلي.

وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود: إن ما تقوم به سلطات الاحتلال على هذا الصعيد يعد انتهاكاً صارخاً لكافة القوانين الدولية والشرائع الإنسانية كما يعتبر مساً بكرامة الإنسان وعقاباً وانتقاماً من الشهداء وذويهم.

وأوضح المتحدث الرسمي بأن سلطات الاحتلال في ارتكابها لهذه الأفعال تقوم بقتل الفلسطيني مرتين وتنزل العقاب على ذويه مراراً وتمعن في تجاوز المواثيق الإنسانية والروابط الأخلاقية المتعارف عليها بين بني البشر. 

وطالب المتحدث الرسمي المنظمات والهيئات الدولية الإنسانية والقانونية بالتدخل لوقف هذه الانتهاكات الصارخة التي تشكل خروجاً سافراً عن العرف البشري ولا يقبل بها العالم المتحضر.

المصدر : دنيا الوطن