قريباً.. دعم مالي للمواطن السوري عبر البطاقة الذكية

وأظهر الوزير الغربي خلال المنبر الإعلامي الشهري الذي أقامه فرع دمشق لاتحاد الصحفيين في مبنى صحيفة الثورة أن سورية ستشهد خلال الأشهر القادمة ورشة عمل متكاملة يشارك فيها الجميع لإعادة إعمار سورية بفضل بطولات وتضحيات وانتصارات الجيش العربي السوري مشيراً إلى التطورات التي شهدتها الوزارة خلال عام ومنها اختصار المدد الزمنية المتعلقة بمنح العلامة التجارية والصناعية وتأسيس شركة لمن يرغب من أصحاب الفعاليات الاقتصادية وأتمتة العمل بالوزارة واحداث مخابز في العديد من المناطق والمحافظات.

وكشف الوزير الغربي أن مخزون القمح يكفي لأكثر من ستة أشهر لافتا إلى وجود مخبزين نقالين بطاقة إنتاجية تبلغ 6 أطنان يوميا في كل من دير الزور وحلب وسيتم توفير مثل هذه المخابز في المناطق التي دمرت أفرانها جراء الإرهاب.

وأشار الوزير إلى وجود تنسيق مع محافظتي دمشق وطرطوس لبناء أكشاك بمظهرلائق لبيع الخبز بمعدل 25 كشكا بدمشق و50 بطرطوس يتم توزيع الخبز عليها 5 مرات باليوم في إطار المساعي الجادة للحد من ظاهرة بيع الخبز على الطرقات إضافة إلى إقامة صالات تابعة للسورية للتجارة في الأرياف وتشغيل ذوي الشهداء فيها حيث سيتم توفير نحو 1000 فرصة عمل لهؤلاء العام القادم.

وأظهر الوزير الغربي أن تطبيق قرار تعديل أجور نشر المعاملات الخاصة بحقوق الملكية التجارية والصناعية الجارية المتعلقة بطلبات تسجيل وتجديد العلامات التجارية الفارقة والرسوم والنماذج الصناعية وشهاداتها سيؤدي إلى تحقيق زيادة على الأجور المحصلة سنويا لمصلحة الخزينة العامة للدولة بمبلغ إضافي يتجاوز 522 مليون ليرة وخلال شهر يستطيع صاحب الفعالية الاقتصادية والتجارية الحصول على العلامة التجارية وخلال ساعة يستلم المواطن سجله التجاري وإشهاره.

وكشف الوزير الغربي أنه تجري حاليا دراسة على البطاقة الذكية المعمول بها لتوزيع المازوت من أجل تقديم الدعم المباشر للمواطنين فيما يتعلق بالمواد المقننة من خلال تحويل مبلغ مالي عليها إضافة إلى أن تكرر الشكوى في برنامج عين المواطن يكشف مكامن الخلل لتتم معالجتها.

وبين الوزير الغربي أن الوزارة تقوم بتقييم الأسعار بشكل مستمر بناء على مركزها لدراسة الأسعار ومنع التلاعب بها مشيرا إلى أن الوزارة تعمل على تعديل القانون 14 الناظم للعقوبات التموينية والذي سيشكل عامل ردع لمحاولات التلاعب بلقمة عيش المواطنين.

وأكد الوزير الغربي أهمية معرض الباسل للإبداع والاختراع لإظهار النتاج المتميز للشباب السوري المبدع في مختلف ميادين العلوم داعيا التجار والصناعيين إلى الاستفادة من الاختراعات في مشاريعهم وأعمالهم.

وأشار إلى أن السورية للتجارة تقوم باستجرار وتسويق التفاح حيث تم لغاية تاريخه استجرار 3 آلاف طن وقدمت300 ألف صندوق بلاستيك مجانا لمساعدة الفلاحين في تصريف منتجاتهم وتخفيف أعباء النقل عنهم ومنع عمليات الاحتكار والاستغلال من قبل التجار.

المصدر : الحدث نيوز