أبو مرزوق يعلق بغضب على إجراءات تسليم معابر غزة للسلطة

وجه عضو المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبو مرزوق انتقادات لما جرى خلال مراسم تسليم حركة حماس إدارة معابر قطاع غزة للحكومة الفلسطينية الأربعاء تنفيذا لاتفاق المصالحة الذي رعته القاهرة في الـ12 من تشرين الأول/أكتوبر المنصرم. 


ونشر أبو مرزوق الأربعاء تغريدة على صفحته في موقع "تويتر" ذكر فيها: "الطريقة التي تم استلام معبر رفح فيها غير لائقة ولم نتفق عليها وأي اتفاق يخلو من العدالة والإنصاف ويحترم ما تم التوقيع عليه لن يكتب له النجاح".

 

 

 

 

وفيما لم يوضح القيادي الفلسطيني حقيقة ما جرى خلال مراسم التسليم رد على تعليق لأحد متابعيه الذي طالبه بـ"عدم نشر تغريدات على "تويتر" وغير وحدوية" بالقول: "إذا كنت أنا لا أعلم شيئا عن غزة فمن يعلم ما تم ليس له علاقة بالوحدة فالوحدة بين طرفين ما حصل هو استبدال استجابه لشروط إسرائيل معابر بلا حماس".

 

 

 

وتحدث ناشطون فلسطينيون على مواقع التواصل الاجتماعي عن طلب استفزازي من قبل الحكومة الفلسطينية تمثل بإصرار ممثليها على عدم دخول مقر المعبر قبل خروج جميع الموظفين السابقين منه.

 

حركة "فتح": "ستتم إعادة لقطة تسليم معبر رفح بالتصوير البطيء ليتسنى لنا تحديد مكامن الخلل والقصور التي شابت العملية بغية استخلاص الدروس والعبر".

 

 

وأشار ناشطون وسياسيون إلى أن الحركتين كانتا اتفقتا على أن تستلم الحكومة الفلسطينية إدارة المعبر دون إخراج موظفيه إلى حين انتهاء لجنة الموظفين المنبثقة عن اتفاق المصالحة مع عملها لدمج الموظفين وتسوية أمورهم.


وفي وقت سابق الأربعاء علق رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية على إجراءات تسليم المعابر بالقول: "بعد تسليم المعابر وتمكين الحكومة فإنا ندشن اليوم عهد الوفاق الوطني أدينا المطلوب منا وتوجد أمور على السلطة إنهاؤها ضمن المرحلة الأولى".

 

اقرأ أيضا: السلطة تتسلم كافة معابر قطاع غزة وطواقم العمل تغادرها

 

وكانت هيئة الحدود والمعابر التابعة للسلطة الفلسطينية صرحت تسلمها جميع معابر قطاع غزة مع مغادرة طواقم العمل السابقة لكافة المعابر. 


وأثبت الناطق باسم الهيئة هشام عدوان أن "حكومة التوافق تسلمت إدارة جميع معابر غزة بشكل كامل" موضحا أنها هي "المسؤولة الأولى والأخيرة منذ اليوم عن معابر قطاع غزة". 


وأوضح عدوان في تصريح خاص لـ"صحيفة كل أخبارك" أن "المعابر تم استلامها من قبل مدير هيئة الحدود والمعابر نظمي مهنا والوزير مفيد الحساينة والعديد من الشخصيات الفلسطينية الرسمية وغيرها البارزة".

المصدر : عربي 21