إختتام المؤتمر العلمي الثاني لتقنية المعلومات بجامعة الأندلس بصنعاء
صنعاء-صحيفة كل أخبارك:
دعا المشاركون في المؤتمر العلمي الثاني لتقنية المعلومات والشبكات الجهات ذات العلاقة إلى الإستفادة من مخرجات المؤتمر وتطبيق نتائج الأبحاث للمساهمة في تجويد نوعية الخدمات المقدمة للمجتمع.

وأثبت المشاركون في ختام أعمال المؤتمر الذي نظمته في يومين جامعة الأندلس أهمية تعزيز الشراكة بين القطاعين الخاص والعام والمؤسسات التعليمية لدعم وتشجيع البحث العلمي لمعالجة الصعوبات التي تواجهها البلاد وإيجاد الحلول اللازمة في مختلف المجالات.

وشددت التوصيات على ضرورة الإهتمام بالبحث العلمي من خلال إقامة ندوات وورش عمل في طرق البحث والقراءة العلمية وكيفية كتابة وعرض الأبحاث العلمية وتعزيز التعاون بين الباحثين في الجامعات المختلفة لتكوين لجان بحثية متخصصة.

وفي ختام المؤتمر أشار مستشار وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محمد ضيف الله إلى أن الوزارة قامت بتفعيل قطاع البحث العلمي وإعادة هيكلة وتحليل البحوث وتقديمها للجهات المعنية والجامعات والمختصين للاستفادة منها .

وأثبت أن مؤتمرات الحاسوب وتقنية المعلومات من أهم المؤتمرات التي تسهم مخرجاتها ومشاريع التخرج لطلابها في عملية التنمية والتطور .. لافتا إلى أن برنامج التعليم عن بعد بجامعة صنعاء انبثق من مشروع تخرج لثلاثة طلاب من كلية الحاسوب بالجامعة وأصبح من أكبر المشاريع للتعلم عن بعد والتعليم الالكتروني في مختلف الجامعات.

ونوه بحرص جامعة الأندلس على تحقيق رسالتها العلمية في دعم وتشجيع البحث العلمي وعقد الندوات والمؤتمرات العلمية التي تسهم مخرجاتها في الارتقاء بالعملية التعليمية وتجويد نوعية المخرجات التي تلبي احتياجات السوق.

ودعا الدكتور ضيف الله إلى وضع مصفوفة وتحليل للبحوث المشاركة في المؤتمر العلمي لتقنية المعلومات والشبكات وكذا مشاريع التخرج للإستفادة منها في خدمة المجتمع في المجالات التقنية والتكنولوجية .. موضحاً أن عملية التحليل تتم وفقاً المعايير الدولية المتضمنة خمسة مجالات " خدمته للتعليم وخدمته لسوق العمل والمجتمع وخدمته للنوع الاجتماعي ومدى خدمته للخدمة الاجتماعية والحكومة".

من جانبه أشار رئيس جامعة الأندلس للعلوم والتقنية الدكتور أحمد محمد برقعان إلى أن المؤتمر يعد تظاهرة علمية في مجال الحاسوب وتقنية المعلومات والشبكات الذي يجمع الخبراء والأبحاث العلمية من مختلف الجامعات اليمنية لعرض آخر الأبحاث العلمية ومشاريع التخرج المتميزة.

وأوضح أن المؤتمر هدف إلى مساعدة الباحثين على كيفية نشر أبحاثهم العلمية ومنح طلاب هندسة الحاسوب وتقنية المعلومات فرصة لعرض أبحاث التخرج المتميزة فضلاً عن مساعدة طلاب الدراسات العليا في الجامعة والجامعات الأخرى على عرض مشاكلهم البحثية.

وأظهر الدكتور برقعان عن إعتزام الجامعة تنظيم المؤتمر العلمي الأول للعلوم الإنسانية الاجتماعية خلال فبراير العام القادم بمشاركة نخبة من الأكاديميين والباحثين.

وكان المؤتمر ناقش في يومين أكثر من 25 بحثاً علمياً في مجالات تقنية المعلومات والشبكات.

وفي ختام المؤتمر تم تكريم الباحثين المشاركين ومشاريع التخرج المتميزة المشاركة في المؤتمر والجهات الداعمة والمشاركة في المؤتمر.

المصدر : سبأنت