السبهان يرد على دعوات كشف مصير الحريري.. بماذا وعد؟

رد وزير الدولة لشؤون الخليج العربي السعودي ثامر السبهان السبت على المطالبين بمعرفة رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري بعد تردد أنباء عن احتجازه في السعودية ومنعه من العودة إلى لبنان.


وذكر السبهان في تغريدة له على حسابه في "تويتر" إن "المزايدات في موضوع الحريري مضحكة جدا كل هذا الحب والعشق قتلتم أباه وقتلتم أمل اللبنانيين في حياة سلمية ومعتدلة وتحاولون قتلة سياسيا وجسديا".


وأشار الوزير السعودي في التغريدة ذاتها قائلا: "الغريب حقيقة هو من يغرد معهم وسنكشف قريبا الشخص الذي باع اللبنانيين ويحرض علينا الآن".


وكان زعيم حزب الله اللبناني حسن نصر الله قد ذكر في خطاب صحفي من العاصمة بيروت الجمعة إن "السعودية استدعت الحريري على عجل دون معاونين ولا مستشارين وأجبرته على تقديم الاستقالة".


وذكر: "إذا عاد الحريري إلى لبنان وقدم استقالته من الأراضي اللبنانية حينها سنعترف بالأمر" مضيفا أنه "يتعثر الآن اجتماع الحكومة لغياب الحريري واحتجازه في السعودية".


ودعا نصر الله إلى "وجوب عودة الرئيس الحريري إلى لبنان وليفعل ما يشاء حتى لو أكمل رئاسته للحكومة".


رجحت مصادر رئاسية لبنانية أن يكون رئيس الحكومة المستقيل سعد الحريري إما محتجزا أو قيد الإقامة الجبرية في العاصمة السعودية الرياض.


وصرحت المصادر لقناة "الجزيرة" أن الرئيس اللبناني ميشال عون سيطلب من مجموعة الدعم الدولية من أجل لبنان والتي تضم الدول الغربية الكبرى إضافة للصين وروسيا وممثلين عن الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة وجامعة الدول العربية الإسهام في أظهر اللبس المرافق لاستقالة الحريري من الرياض.


ولا يزال الحريري في الرياض منذ إعلانه استقالته من رئاسة الحكومة اللبنانية وسط أحاديث عن بقائه بشكل قسري من قبل السلطات السعودية.


من جانبه دعا تيار المستقبل اللبناني زعيمه سعد الحريري الخميس للعودة إلى بيروت لـ"الحفاظ على نظام الحكومة في لبنان".


وذكر التيار إن "عودة الحريري ضرورية لاستعادة الاعتبار والاحترام للتوازن الداخلي والخارجي للبنان".

المصدر : عربي 21