«النقل التعليمي» تطرح منافسة توفير وسائل النقل للمعلمات

نشر قبل 1 دقيقة - 9:45 م, 16 ربيع الأول 1439 هـ, 4 ديسمبر 2017 م

صحيفة كل أخبارك – واس:

طرحت شركة تطوير لخدمات النقل التعليمي – الذراع التنفيذية لوزارة التعليم في مجال النقل التعليمي – منافسة بين الشركات والمستثمرين والمتخصصين لتنفيذ عقد مشروع توفير وسائل النقل لمعلمات التعليم العام على أن يكون انطلاق الخدمة خلال الفصل الدراسي القادم ولمدة 3 أعوام متتالية.

يَأْتِي ذلك بهَدَف تحقيق أقْصَى مستويات الراحة والأمن والسلامة للمعلمات المستفيدات من مختلف مناطق #المملكة واللاتي يعملن في مدارس تبعد عن النطاق العمراني الذي يسكن فيه بمسافة تتراوح بين (150 – 250) كِيلُومِتراً ليتكامل هذا المشروع في تمكين المعلمات من أداء دورهن النبيل وتحقيق رسالتهن السامية مع قرار السماح للمرأة بقيادة السيارة.

وتضمّن العقد المطروح للمنافسة تأمين كافة الحافلات والسائقين والفنيين والمعدات والأنظمة اللازمة لتنفيذ المشروع على الوجه الأمثل وَفْقَ الشروط والمواصفات المحددة من قبل الشركة والتي من شأنها ضمان تحقيق الجودة والكفاءة والسلامة العَالِية لخدمات نقل المعلمات.

وكان وزير التعليم رئيس مجلس إدارة شركة تطوير التعليم القابضة الدكتور أحمد العيسى اعتمد في شهر سبتمبر الماضي 62 مساراً للحافلات في مشروع نقل المعلمات تستوعب نقل أكثر من 1000 معلمة في جميع المناطق والمدن والمحافظات والقرى والهجر بالمملكة وبمقابل رَمْزِيّ مقداره (500) ريال شَهْرياً مع بداية كل فصل دراسي وَذَلِكَ لِاعتبارات تشغيلية والتأكد من الفاعلية في الاستفادة من الخدمة للمعلمات الراغبات.

وقد وصل عدد المعلمات المستحقات لخدمة النقل حتى الآن نحو 261 معلمة إِضَافَة إلى إتاحة الفرصة لاستقبال طلبات جديدة على الخدمة ضمن هذه المسارات عبر بوابة الشركة أو فتح مسارات جديدة مستقبلاً عند الحاجة بعد أن يتم دراستها من قبل الشركة.

وأوضحت الشركة أن عقد المنافسة يشتمل على توفير المتعهد حافلات جديدة مصنوعة في ذات العام الذي ستبدأ فيه الخدمة ومطابقة لأفضل الشروط المواصفات في الأمن والسلامة والراحة من أبرزها تزويد الحافلات بأنظمة تتبع عبر الأقمار الصناعية (GPS) لإعطاء بيانات فورية عن حالة الحافلة من حيث السرعة والموقع وخط السير وزمن الرحلة وأن تكون الحافلات مزودة بكاميرات أمامية لمتابعة ظروف الطريق ونظام آلي لإطفاء الحريق لا قدر الله ومقاعد مريحة ومثبتة بطريقة محكمة ومصنوعة من مواد غير قابلة للاشتعال وتحتوي على أحزمة للأمان.

وحول خطة للطوارئ والأمن والسلامة بَيَّنَت الشركة أن الحافلات ستكون بلون موحّد مضافاً عليها هوية وشعارات الخدمة ورقم التواصل مع مركز خدمة العملاء بالشركة للإبلاغ عن أَي ملاحظات أو شكاوى حول الحافلة أو سائقها مُؤكّدَة أن المتعهد المنفّذ للمشروع سيلتزم بتوفير ورش مركزية وورش متنقلة لصيانة الحافلات والمعدات بشكل دوري وتأمين أمَاكِن لإيواء جميع الحافلات المستخدمة في نقل المعلمات وتجهيز خطة معتمدة تختص بالطوارئ والأمن والسلامة وتصف الإِجْرَاءَات الواجب اتباعها من قبل العاملين لديه في حالة وقوع أَي طارئ.

المصدر : تواصل