نتنياهو يهاجم الشبان الرافضين للخدمة في الجيش الإسرائيلي
#رام_الله - صحيفة كل أخبارك
صرحت صحيفة (هآرتس) العبرية: إن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو هاجم في بداية جلسة الحكومة الشبان الذين نشروا عريضة يعارضون فيها الخدمة في جيش الاحتلال.

 وقال: "أنظر بخطورة كبيرة إلى ظاهرة رفض الخدمة في الجيش من قبل أي طرف حتى وإن كان الحديث عن مجموعة صغيرة هامشية".

وكان الشبان قد بعثوا بنسخ من رسالة الرفض إلى نتنياهو ووزير الجيش الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان ورئيس الأركان غادي ايزنكوت ووزير التعليم نفتالي بينت.

وأضاف نتنياهو: "الجيش هو الذي يضمن بأن يختلف مستقبلنا عن ماضينا.. أنا أرحب بكون الغالبية العظمى من الجمهور تفهم ذلك وترفض نهائياً ظاهرة رفض الخدمة".

وأشار نتنياهو إلى تصريحات رئيس حزب العمل آفي غباي الذي دعا إلى رد إسرائيلي على إطلاق الصواريخ من قطاع غزة في نهاية الأسبوع وقال: "بالنسبة لمن يصفرون في وسائل الإعلام الناس الذين لم يتحملوا المسؤولية الأمنية حتى ولو لدقيقة واحدة ولم يقودوا الإجراءات الأمنية- اقترح عليهم الهدوء نحن نقود سياسة هجومية جعلت إسرائيل أكثر هدوءًا وأكثر أمناً منذ عقود محاولات الإضرار بنا لم تختف من العالم لكن سياستنا واضحة- كل من يحاول إيذاءنا سنؤذيه".

ورداً على تصريح نتنياهو قال الشبان الذين وقعوا رسالة الرفض: "يسرنا جداً الاكتشاف أننا هامشيون جداً لأن رئيس الوزراء ووزير الجيش ونائبه ورئيس الأركان وعدد من أعضاء الكنيست اليمينيين سارعوا إلى الرد على رسالتنا ونعتنا بسلسلة من النعوت.

وأضافوا: محاولات أولئك للتقليل من حدة التحرك الذي قدناه والذي يخرج عشرات الشباب في إطاره بنداء إلى المجتمع الإسرائيلي لا يوضح سوى عمق انقطاع قيادة الاحتلال عن الحياة في الميدان".

وختم الشبان رسالتهم: "ضميرنا هادئ وسوف يستمر صدى صوتنا.. وسنواصل مقاومة الاحتلال".

المصدر : دنيا الوطن