الشارقة تدعم تأسيس "مجلس اللسان العربي" في نواكشوط

وجّه الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة  بدعم وتأسيس “مجلس اللسان العربي” في العاصمة الموريتانية نواكشوط ليكون حاضنة تربوية وعلمية لنخبة من علماء اللغة العربية الموريتانيين.

يأتي دعم حاكم الشارقة لإنشاء المجلس ضمن جهوده المتواصلة ودعمه الكبير لعمل مجامع اللغة ومختلف المؤسسات والجمعيات الساعية للنهوض بواقع اللغة العربية .

ويهدف المجلس إلى تشجيع استعمال اللسان العربي الفصيح في منابر الإعلام والتربية والثقافة وتيسير قواعد اللسان العربي إلى جانب استكشاف أسرار العربي والوحي الناطق به وتشجيع تدريس العلوم والرياضيات والمعارف المبتكرة بالعربية والعمل على تشجيع البحث والتأليف والنشر والابتكار في اللسان العربي وأنساقه ودلالاته.

وأشاد الدكتور محمد الأمين ولد الشيخ وزير الثقافة الموريتاني بدعم حاكم الشارقة مشيرا إلى جهوده المتواصلة في رعاية مقومات الهوية العربية ومرتكزات الثقافة الإسلامية.

وأضاف : “إن المجلس يعوّل عليه في إثراء اللغة العربية لما  للقائمين عليه والمساهمين في تأسيسه من سابق دور في المحافظة على اللسان العربي في موريتانيا.. البلد الذي عرف علماؤه في أصقاع المعمورة بالفصاحة في اللسان والاستقامة في السلوك مما مكنهم من نشر الإسلام واللغة العربية في إفريقيا وغيرها من البلدان التي زاروها”.

المصدر : محيط