كواليس الحلقة السادسة من "Top Chef بنسخته العربية
شهدت الحلقة السادسة من الموسم الثاني من البرنامج العالمي "Top Chef- مش أي شيف" بصيغته العربية على MBC #مصر2 تنفاسا كبيرا.

وقد فاز جورج شرتوني من لبنان في التحدي الأول فحصل على حصانة تحميه من الاستبعاد في نهاية الحلقة وعلى امتياز. أما في التحدي الثاني ففاز مصطفى سيف من #مصر بأفضل طبق تقليدي محدث فيما غادر عبد الله الهاشمي من عُمان.

بدأت الحلقة بطريقة غير اعتيادية إذ قبيل انطلاق المشتركين العشرة من مكان إقامتهم ووصولهم إلى مطبخ توب شيف قام الشيف بوبي شين بإخفاء كل أدوات الطهي والسكاكين داخل الاستديو. وفي وقت كان ينتظر المشتركين معرفة ماهية التحدي الأول اكتشفوا أن السكاكين ليست موجودة في مكانها لأن الاختبار الأول يتطلب منهم تحضير أطباق من دون استخدام السكاكين أو أي من معدات وأجهزة الطهي خلال 30 دقيقة فقط. وسارع المشتركون إلى تجميع المكونات الغذائية اللازمة لتجهيز أطباقهم قبل أن يشرعوا بتحضيرها. وعند انتهاء وقت التحضير كان على الشيف منى والشيف بوبي تذوق الأطباق وإبداء رأيهما فيها فاعتبرا أن نسبة الأطباق الجيدة كثيرة وبالتالي اختارا طبقين كأضعف الأطباق عوضًا عن ثلاثة فكانت أطباق شهرزاد بن عمارة من الجزائر وعمار البركاتي من السعودية. أما الأطباق الثلاثة الأفضل فكانت لكل من مصطفى سيف من #مصر وجورج شرتوني من لبنان وأسيل شريف من فلسطين وفاز جورج شرتوني بنتيجة الاختبار ما منحه حصانة تحول دون استبعاده في نهاية الحلقة.

بعد ذلك حان وقت الإعلان عن الاختبار الثاني وهنا توزع المشتركون على فريقين لتحضير أطباق تقليدية محدثة في قائمة طعام متجانسة. ونظرًا لحصوله على الامتيار لفوزه في الاختبار الأول سُمي جورج شرتوني قائدًا للفريق الأول وضم كل من سيرج غازاريان أسيل شريف سلمى صالح عبد الله الهاشمي كما قام جورج بتسمية مصطفى سيف قائدًا للفريق الآخر وضم كل من مهدي شطاح محمود افرنجية عمار البركاتي وشهرزاد بن عمارة. وطلبت الشيف منى من المشتركين الذين ينتمون إلى سبعة دول عربية مختلفة صناعة أطباق تقليدية محدثة من بلدانهم. عند الانتهاء من توزيع المشتركين على الفريقين قصدوا السوبر ماركت للتبضع بعد 45 دقيقة من التحضير وتوزيع المهام عليهم والعمل على تجهيز الأطباق.

أثناء التحضير للأطباق قام الشيف مارون بزيارة سريعة للمشتركين لإعطائهم النصائح قبل الانطلاق إلى أحد مطاعم منطقة جميرا في دبي. انتهى وقت التحضير وانطلق المشتركون إلى موقع التقديم وكان عليهم وضع اللمسات الأخيرة على أطباقهم خلال ساعة واحدة من الوقت.

بعد ذلك حان موعد إعلان النتائج وتقييم الأطباق إثر وصول لجنة التحكيم الثلاثية والضيوف- حكام الشرف وهم الشيف اللبناني جو برزا صاحب أكبر شركة استشارات للمطاعم والفنادق ومحكم معتمد في العديد من المسابقات الدولية والشيف والدكتور المصري وسام مسعود والكاتبة المغربية شميشة الشافعي والشيف السوري رباح سمرا. ومرّ المشتركون أمام اللجنة لتقديم أطباقهم في أجواء من الحماس والتحدي. وكان للجنة آراء في أـطباق المشتركين تراوحت بين التقييم الجيد والأقل من عادي.

المصدر : صدي البلد