مفاجأة .. مرض محمود حميدة منعه من الوقوف «تقديرا لشادية»

ليالينا 

 

 ابنة محمود حميدة صرحت في تصريحاتها أن والدها يعاني  من مشاكل في الظهر منعته أيضاً من الوقوف في لحظتها سريعاً

صدم النجم محمود حميدة الجمهور بسبب موقفه من تحية الفنانة الراحلة شادية في ختام مهرجان القاهرة السينمائي في دورته الـ 39 حيث امتنع عند الوقوف تكريماً لها مما أدهش البعض الذي أخذ يتساءل عن سبب عدم تحيته لمعبودة الجماهير.

 

في بداية حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي عرض صورة لشادية من أجل تحيتها ليقف الحضور تكريماً لها لترصد الكاميرا محمود حميدة الذي كان يجلس في الصف الأول في هذه اللحظة وهو لم يتحرك من مكانه حيث ظل جالساً على الرغم من أن النجوم العالميين ضيوف الحفل وقفوا مع الواقفين.

 

وتعرض محمود حميدة لهجوم عنيف من قبل الجمهور الذي وجد أن جلوسه لحظة تحية شادية غير مبررة خاصة وإنه كان يجلس في الصف الأول فكانت مسألة عدم وقوفه ظاهرة للجميع.

 

وبسبب الهجوم الذي طال محمود حميدة بمسألة جلوسه لحظة تحية شادية ذكرت ابنته إيمان ومديرة أعماله أن والدها لم يقف لأنه لم يتم الاتفاق مسبقاً على ضرورة الوقوف تقديراً لشادية بحسب تصريحها لمصراوي.

محمود حميدة في ختام مهرجان القاهرة السينمائي

وذكرت ابنة محمود حميدة أنه تم الاتفاق على الوقوف فقط من أجل السلام الوطني ودقيقة حداد على أرواح الشهداء ولكن عندما عرضت صور شادية وقف بعض الحضور تحية لها بشكل تقديري وفردي دون دعوة أحد.

 

وأضافت ابنة محمود حميدة في تصريحاتها أن والدها يعاني أيضاً من مشاكل في الظهر منعته أيضاً من الوقوف في لحظتها سريعاً.

نتيجة بحث الصور عن ابنة محمود حميدة توضح لماذا لم يقف

يذكر أن مهرجان القاهرة السينمائي في دورته الـ39 كانت مهداه للفنانة الراحلة شادية التي رحلت عن عالمنا يوم الثلاثاء الماضي بعد صراع مع المرض.

 

المصدر : الموجز