هبوط مخزونات البنزين الأمريكي وإيران تسعى لاستقرار سوق النفط

ذكرت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية اليوم إن معدلات التشغيل في مصافي التكرير الأمريكية انخفضت إلى 77.7% الأسبوع الماضي وهو أدنى مستوى منذ 2008

.

وهبطت مخزونات البنزين الأمريكية بمقدار 8.4 مليون برميل الأسبوع الماضي مسجلة أكبر انخفاض منذ بدأت إدارة المعلومات رصد البيانات في 1990

.

وأوضحت الإدراة أن واردات الولايات المتحدة من النفط الخام تراجعت

الأسبوع الماضي إلى 5.7 مليون برميل يوميا وهو

أدنى مستوى مسجل

.

وعلى صعيد آخر صرح وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه اليوم بعد اجتماع مع نظيره الفنزويلي إيولوخيو ديل بينو في طهران أن إيران ستتخذ أي خطوات ضرورية لضمان استقرار سوق النفط

.

ونقل الموقع الاخباري لوزارة النفط الإيرانية (شانا) عن زنغنه قوله “نحن مستعدون لأي إجراء من شأنه أن يساعد في استقرار سوق النفط”.

مضيفا أن التزام أعضاء منظمة أوبك باتفاق خفض انتاج النفط بلغ حوالي 98% خلال الأشهر الثمانية الماضية وسيتحسن في المستقبل

.

وذكر الموقع الاخباري أن زنغنه ناقش مع ديل بينو تمديدا محتملا لتخفيضات إمدادات أوبك حتى يونيو 2018 .

وستجرى محادثات مع أعضاء أخرين في أوبك بشأن تمديد التخفيضات أثناء اجتماع لمنتدى تصدير الغاز في الرابع من أكتوبر المقبل في موسكو

.

وفي العراق تستعد شركة رويال داتش شل لإنهاء قرن من إنتاج النفط بانسحابها من حقلين مهمين للتركيز على إنتاج الغاز الذي يدر أرباحا أكبر

.

وأعلنت الشركة الإنجليزية الهولندية اليوم أنها اتفقت مع وزارة النفط العراقية على التنازل عن عملياتها في حقل مجنون النفطي الذي بدأت تطويره في 2010 للحكومة العراقية بعد تعديلات غير مواتية لها في البنود المالية.

ونقلت “رويترز” عن متحدث باسم شركة شل ذكر : “وافق وزير النفط العراقي رسميا على اقتراح قدمته شل في الآونة الأخيرة بتخارجها الودي المقبول للطرفين من حصتها في حقل مجنون مع الاتفاق على الإطار الزمني في الوقت المناسب”.

وأضاف أن شل اتخذت القرار بعدما طبق العراق عقوبات متعلقة بالأداء على المشروع الذي تديره شل والذي كان له أثر واضح على أدائها التجاري.

كما تبيع شل حصتها البالغة 20% في حقل غرب القرنة-1 جنوبي العراق الذي تديره شركة إكسون موبيل

.

وذكرت مصادر في القطاع أن بنك الاستثمار لازارد يدير عملية البيع لصالح شل ولم يعقب البنك كما لم تعلن تفاصيل بنود العقد ولم تكشف “شل” عن تفاصيل أرباحها من النفط العراقي

.

فيما أثبتت الشركة أنها لا تزال ملتزمة بإنتاج الغاز في العراق مضيفة أنها ستركز على تطوير وتوسعة شركة غاز البصرة المسؤولة عن معالجة الغاز المستخرج من حقول الرميلة وغرب القرنة والزبير وتمتلك “شل”44% في المشروع المشترك

.

وأظهر التقرير السنوي لشركة شل أنها أنتجت نحو 20 مليون برميل نفط من العراق خلال 2016 تمثل نحو 3.5% من إجمالي إنتاج الشركة من النفط في العام الماضي

.

 

رابط الخبر بصحيفة صحيفة كل أخبارك: هبوط مخزونات البنزين الأمريكي وإيران تسعى لاستقرار سوق النفط

المصدر : الوئام