عضو بالحزب الجمهوري يكشف عن اجتماع سري لـ"ترامب وبوتين" في ألمانيا
ذكر الدكتور هاشم كريم عضو بالحزب الجمهوري الأمريكي إن "حديث دونالد ترامب عن تدني مستوي العلاقات الأمريكية الروسية بسبب الكونجرس ما هو الإ إظهار لموقف الرئيس الأمريكي المغاير للعقوبات التي أقرها الكونجرس على روسيا ونوعا من التوضيح لحالة الانقسام".

وأوضح "كريم" فى تصريحات خاصة لـ"صحيفة كل أخبارك" أن "العلاقات الأمريكية الروسية جيدة وتبين ذلك خلال قمة العشرين الأخيرة بالمانيا ومواقف ترامب الصديقة لبوتين" وأظهر عن اجتماع سري عقد بين ترامب وبوتين بإلمانيا دون إطلاع وسائل الإعلام والمسئولين عليه أو الإعلان عنه حتي الأن الأمر الذي أثار الشكوك والحيرة حول العلاقة بين البلدين.

وأشار عضو الحزب الجمهوري الأمريكي أن الكونجرس لأول مره يتخذ قرارا ويأمر الرئيس الأمريكي بالتصديق عليه ولا يجوز نقده وتعد هذه سابقه لم تحدث من قبل في تاريخ الكونجرس الأمريكي.

ونوه إلى أن الشعب الأمريكي كان يتوقع أن ترامب لن يصدق على مشروع قانون عقوبات روسيا إلا أن الأمر جاء مفاجئا ومخالفا لكل التوقعات وخلق حالة من الإرباك لدي ألمانيا وإعادة ترتيب أوراقها مع أمريكا بالترتيب للانسحاب من الاتفاقيات البينية لعدم ثقتها في الرئيس ترامب ومواقفه المتغيرة.

وقد علّق الرئيس الأمريكي على العقوبات التي أقّرها الكونجرس بحق روسيا في تغريدة على حسابه على موقع التدوينات المٌصغّرة تويتر.

وكتب ترامب قائلًا: "علاقتنا مع روسيا وصلت إلى أدنى مستوى لها على نحو بالغ الخطورة بفضل الكونجرس" مُشيرًا إلى أنه "كان سببًا أيضًا في عدم إلغاء قانون أوباماكير للرعاية الصحية".

المصدر : صدي البلد