10 آلاف مصري من مخالفي نظامي "الحج والعمرة" غادروا "جدة" خلال 120 يوما
غادر المملكة العربية السعودية 10 آلاف و560 مصريا وفقا للمناطق الجغرافية "الغربية والجنوبية" التابعة للقنصلية المصرية بجدة وذلك خلال 120 يوما خلال الحملة التي انتهت منذ أيام وأطلقتها السلطات السعودية تحت عنوان: "وطن بلا مخالف" لتنظيم سوق العمل من مخالفي الإقامة النظامية ومتخلفي العمرة والحج دون تصريح.

تلقي وزير القوي العاملة محمد سعفان تقريرا بذلك من مكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بالقنصلية المصرية بجدة مؤكدا إمكانية عودة هؤلاء المصريين مرة أخرى لسوق العمل السعودي بتأشيرة جديدة.

وقال المستشار العمالي عثمان رمضان إن الذين غادروا المملكة استفادوا من قرار العفو بدون غرامات تصل إلى 20 ألف ريال سعودي والتوقيف حتى تسديدها.

وكان الوزير سعفان يتابع أزمة "بصمة الحج والعمرة " بمجرد أن أثيرت من الجالية المصرية بالمملكة وقام من خلال المكاتبات والاتصالات والتواصل شبه اليومي مع المستشارين العماليين التابعين للوزارة بالسفارة والقنصلية بالرياض وجدة بالمملكة إلي أن تم إصدار قرار بفترة العفو".

كما قام بمتابعة أحوال المصريين المخالفين للاستفادة من المهلة فضلا عن مساعدتهم في مواجهة أي مشاكل قد تعترضهم ومساعدتهم بالتعاون مع القنصلية خاصة من انتهت صلاحية جوازات سفرهم لاستخراج وثائق السفر حتي يمكنهم الحصول على تأشيرة الخروج النهائي من الجوازات السعودية.

المصدر : صدي البلد