شيخ الأزهر يغادر البلاد متوجهًا إلى ألمانيا لحضور مؤتمر «طرق السلام»
98a2f81f86.jpg
شيخ الازهر

غادر الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف رئيس مجلس حكماء المسلمين اليوم السبت أرض الوطن متوجهًا إلى ألمانيا لحضور مؤتمر حول السلام العالمي بعنوان “طرق السلام ” والذي يعقد في ألمانيا.

ومن المقرر أن يلقي فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب خطابًا مهمًا بالمؤتمر حول “التعايش السلمي والحوار بين الحضارات والتأكيد على قيم التعايش والسلام”.

ويعقد شيخ الأزهر على هامش المؤتمر عددًا من اللقاءات مع المسؤولين الألمان والقادة الدينيين وذلك للتباحث حول سبل تنسيق الجهود لنشر ثقافة التعايش والسلام ونبذ العنف والكراهية والتعصب ومظاهر الإسلاموفوبيا.

ويأتي هذا في إطار الجهود الحثيثة التي يقودها الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف رئيس مجلس حكماء المسلمين من أجل نشر ثقافة المحبة والتسامح والتعايش المشترك وتحقيق سلام عادل وشامل للبشرية جمعاء.

يذكر أن المؤتمر يعقد عادة في سبتمبر من كل عام ويحضره أكثر من 400 من الرموز والقادة الدينيين حول العالم.

 

 

المصدر : وكالة أنباء أونا