محافظ الإسكندرية يشهد تطبيق نموذج محاكاة مفاجئ للنوات الشديدة على الأنفاق ومحطات الرفع
شهد محافظ الإسكندرية محمد سلطان اليوم الأحد تطبيق نموذج محاكاة مفاجئ للنوات الشديدة وأثرها على عدد من اﻷنفاق الحيوية بالثغر.

وأوضح بيان صدر عن محافظة الإسكندرية أن الأنفاق منها "نفق 45 وسيدي بشر" واختبار عدد من الطلمبات بمحطات الرفع المختلفة على مستوى اﻹسكندرية من خلال ضخ كميات كبيرة من المياه للتأكد من كفاءة عملها على الوجه المطلوب لمواجهة أي تجمعات لمياه الأمطار أو أي سيول محتملة في موسم الشتاء المقبل.

وقال إن ذلك يأتي في إطار التأكد التام من استعدادات المحافظة ومدى جاهزية جميع الأجهزة التنفيذية بها لسرعة التعامل الفوري واللحظي مع النوات الشديدة.

وأشار أنه تم تطبيق نموذج اختبار ﻷداء كفاءة الطلمبات وسرعة عملها أسفل نفق سيدي بشر جمال عبد الناصر وسرعة تصريفها كما تم اختبار الطلمبات أسفل كوبري 45 بضخ كميات وفيرة من المياه بمحاكاة سرعة الأمطار.

وكلف المحافظ رؤساء الأحياء بمراجعة مناسيب الطرق مع مديرية الطرق والنقل وذلك للتأكد من عدم وجود ما يؤدي لتجمعات وتكدس للمياه بها.

وأثبت" سلطان" ضرورة أن تكون جميع محطات الرفع والطلمبات ومعدات الصرف في حالة تأهب واستعداد تام ومستمر لحين انتهاء موسم الشتاء لمواجهة أي احتمالات طارئة أثناء النوات الشديدة وطالب الأجهزة المعنية بالاستمرار في متابعة تطهير الشنايش وصيانة الطلمبات وتوفير مولدات الكهرباء لكل محطات الرفع والتمركز الدائم في الأماكن الحيوية على مستوى المحافظة.

المصدر : صدي البلد