محافظ الإسكندرية يشهد تطبيق نموذج محاكاة مفاجئ للنوات الشديدة على الأنفاق ومحطات الرفع

شهد الدكتور محمد سلطان محافظ اﻹسكندرية فجر اليوم تطبيق نموذج محاكاة مفاجئ للنوات الشديدة لعدد من اﻷنفاق الحيوية بالمحافظة ومنها "نفق 45 وسيدي بشر" وكذا تجريب واختبار عدد من الطلمبات بمحطات الرفع المختلفة علي مستوى اﻹسكندرية من خلال ضخ كميات كبيرة من المياه للتأكد من كفاءة عملها علي الوجه المطلوب لمواجهة أي تجمعات لمياه الأمطار أو أي سيول محتملة في شتاء ٢٠١٧ / ٢٠١٨ وذلك في إطار التأكد التام من استعدادات المحافظة ومدى جاهزية كافة الأجهزة التنفيذية بها لسرعة التعامل الفوري واللحظي مع النوات الشديدة.

وخلال تطبيق المحاكاة؛ تم عمل نموذج ﻷداء كفاءة الطلمبات وسرعة عملها أسفل نفق سيدي بشر جمال عبد الناصر ومشاهدة سرعة تصريفها ويحتوي النفق علي عدد 2 طلمبة إحداهما سعة 25 لتر/ ثانية والأخرى سعة 45 لتر/ ثانية كما تم اختبار الطلمبات أسفل كوبري 45 بضخ كميات وفيرة من المياه بمحاكاة سرعة الأمطار ويشمل نفق 45 علي عدد 3 طلمبة سعة الطلمبة الواحدة 60 لتر/ ثانية وتم التأكد من جاهزية وكفاءة مولدات الكهرباء الاحتياطية المتواجدة في كل الأنفاق التي تم المرور عليها وتجريبها والتأكد من توافر السولار الاحتياطي لها.

وكلف المحافظ رؤساء الأحياء بمراجعة مناسيب الطرق مع مديرية الطرق والنقل وذلك لمنع وجود حفر تؤدي لتجمعات وتكدس للمياه بها.

وأثبت سلطان على الجهات المعنية بضرورة أن تكون جميع محطات الرفع و الطلمبات ومعدات الصرف في حالة تأهب واستعداد تام ومستمر لحين إنتهاء موسم الشتاء لمواجهة أي احتمالات طارئة أثناء النوات الشديدة وذلك لمنع تكرار أزمة غرق الإسكندرية التى حدثت منذ عامين مشددًا عليهم بالاستمرار في متابعة تطهير الشنايش وصيانة الطلمبات وتوفير مولدات الكهرباء لكل محطات الرفع والتمركز الدائم في الأماكن الحيوية علي مستوي المحافظة.

وشدّد المحافظ على رؤساء الأحياء بالتنسيق مع شركة الصرف الصحي وشركة نهضة #مصر للاستمرار في تجريف الشوارع ورفع القمامة بشكل مستمر وبصورة أسرع منعًا لتراكمها وتسببها في انسداد الشنايش وكلفهم بتقديم تقارير دورية عن سير العمل بذلك.

وأشاد المحافظ بالجهود التي بذلت من كافة المسئولين والجهات المعنية بملف الأمطار والتي يتضح آثارها علي الواقع مطالبا إياهم بمواصلة الجهد للوصول إلى أعلي المستويات وتقديم أفضل الخدمات للمواطن السكندري. 

ونوه المحافظ بأنه سيتم تطبيق عدة نماذج محاكاة وسيناريوهات مفاجأة لتجربة واختبار كافة استعدادات الأجهزة بالمحافظة لاستقبال موسم الأمطار وتجربة جميع المعدات علي الطبيعة وتحديد الوقت الذي ستستغرقه كل جهة لحل المشكلة والتعامل معها وذلك لتوليد نوع من الثبات الانفعالي لدي المسئولين لاتخاذ القرار دون الرجوع إلى المسئولين للتصرف كل فيما مجاله . 

جاء ذلك بحضور اللواء هشام شادي السكرتير العام المساعد بالمحافظة واللواء محمود نافع رئيس شركة الصرف الصحي بالإسكندرية واللواء خالد مرسي رئيس حي المنتزة أول واللواء عادل سلامة رئيس حي المنتزة ثان.

المصدر : صدي البلد