مصطفى السيد يكشف إمكانية علاج السرطان بجزيئات الذهب
ذكر العالم الدكتور مصطفى السيد رائد علاج السرطان بجزيئات الذهب إن التخلص من الخلايا السرطانية أصبح ممكنا من خلال السيطرة على بروتينات قضم الخلية من خلال جزيئات الذهب التي تدخل الجسم من خلال ضوء حراري يقتل الخلايا السرطانية وأن لم تقتلها فهي تمنع انتقالها.

وأشار السيد خلال كلمته بالندوة المنعقدة اليوم الأحد بمقر جامعة المستقبل تحت عنوان "العلاج بجزيئات الذهب النانومترية مع التأثير الضوئي الحراري" للحديث عن تجربة في علاج مرض السرطان باستخدام جزيئات الذهب والذي يوقف انتقال الخلايا السرطانية مشيرًا إلى أن مريض السرطان يعاني 4 أو 5 سنوات والنهاية حتمية لكن الأمل في الأبحاث العلمية للقضاء عليه تماما.

وتابع أن مشكلة الخلايا السرطانية أنها لا تبقى في مكان واحد في الجسم وإنما تنتقل إلى أماكن أخطر.

وأردف أن هذه الطريقة في علاج السرطان بجزيئات الذهب هي أحدث ما توصل له العلم في هذا المجال قائلا: "أتمنى أن ينجح هذا العلاج في القضاء على المرض".

وقد شارك في الندوة عدد من رؤساء بعض الجامعات الخاصة والحكومية عمداء ووكلاء كليات الصيدلة الخاصة والحكومية ومحي عبيد نقيب الصيادلة وأساتذة الصيدلة بالجامعات.

المصدر : صدي البلد