حركة "المرابطون" اللبنانية تؤكد وقوفها إلى جانب مصر في حربها ضد الإرهاب
أكدت الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين اللبنانية "المرابطون"وقوفها مع #مصر بقيادة الرئيس عبد الفتاح #السيسي والشعب المصرى والقوات المسلحة وأجهزة الأمن والشرطة في حربهم ضد الإرهابيين والمخربين متوجهة بالعزاء فى شهداء الشرطة الذين استشهدوا فى العملية الإرهابية بالعريش .

ولفتت الهيئة في بيان لها اليوم الأربعاء إلى أن #مصر تمثّل قاعدة الصمود والتصدي لكل مشاريع التخريب والتفتيت والتقسيم لأمتنا العربية وكلما تقدّمت #مصر على طريق الاستقرار والأمن والازدهار والتقدّم يخرج هؤلاء القتلة المجرمون ليستهدفوا الأبرياء وأفراد الشرطة والأمن والجيش غيلة وغدرا.

وقالت لعل الانجازات الاقتصادية وآخرها ما جرى في قمة "البريكس" قد أثار قوى البغي والطغيان فحاولوا إرهاب أهلنا في الهجوم الأخير الذي حدث في سيناء.. وأشارت الى حقيقة أن #مصر كانت عبر تاريخها الطويل المجيد عصية عليهم وعلى أمثالهم ولن تكون أبدا إلا وطنا سالما غانما لأبنائها الكرام ومثلا ومثالا لكل أمتها العربية.

وشددت على وجوب تنفيذ الرؤية الاستراتيجية الحكيمة للرئيس عبد الفتاح #السيسي في مكافحة الإرهاب وصون الأمن القومي العربي وفي مقدمتها إنشاء القوة العربية الموحّدة للقضاء على هؤلاء الإرهابيين والمخربين على امتداد جغرافية هذه الأمة وتوحيد جهود الأمة لفرض العقوبات وعزل الدول والجمعيات والهيئات التي تدعم الإرهاب وتموله وهم أصبحوا مكشوفين وأعمالهم الاجرامية تدل عليهم .

المصدر : صدي البلد