محافظ أسيوط يفتتح فعاليات المؤتمر الثانى لطب الطوارئ..صور

أكد المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط أهمية طب الطوارئ في إنقاذ حياة العديد من المرضى من خلال التشخيص الصحيح لهم داعيًا إلى ضرورة التنسيق المشترك بين كافة أطراف المنظومة الصحية في المحافظة من خلال المستشفيات الجامعية والتأمين الصحي ومديرية الصحة بهدف الارتقاء بالخدمات المقدمة للمرضى.

جاء ذلك خلال إفتتاحه للمؤتمر الثاني بعنوان "الطوارئ فى الطب" بالتعاون بين نقابة الأطباء وجامعة أسيوط ومديرية الشئون الصحية وذلك بحضور المهندس احمد السجيني رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب والدكتور محمد جمال نقيب الأطباء والدكتور طارق الجمال نائب رئيس الجامعة للبحوث والدراسات العليا والدكتور رأفت عوض وكيل مديرية الصحة بأسيوط والدكتور سامي الشريف مدير عام التأمين الصحي وعدد من الأساتذة بكلية طب أسيوط.

وأشار محافظ أسيوط إلى أهمية قيام الأطباء بتطوير أنفسهم وتوسيع خبراتهم العلمية من خلال المشاركة في جميع المؤتمرات العلمية والطبية والإستفادة منها بشكل كامل من خلال تطبيقها في المجال العملي لهم .

فيما أعرب المهندس احمد السجيني رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب عن سعادته للمشاركة في المؤتمر الثاني للطوارئ فى الطب مؤكدًا على دور جامعة أسيوط كأعرق الجامعات فى #مصر فى تخريج دفعات من الأطباء على قدر عالي من الكفاءة لتقديم أفضل الخدمات الطبية فى أنحاء جمهورية #مصر العربية.

وقال الدكتور محمد جمال نقيب الاطباء أن المؤتمر يستمر لمدة يومين يتناول خلالهما 22 موضوع فى جميع فروع الطب منوهًا أن الهدف من المؤتمر هو ترسيخ مبدأ التعليم الطبي المستمر ملمحا إلى الدعم المستمر الذى يقدمه المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط للقطاع الصحى على مستوى المحافظة.

وأوضح الدكتور طارق الجمال نائب رئيس الجامعة للبحوث والدراسات العليا أن الطوارئ فى الطب تعتبر من أهم أولويات المستشفيات الجامعية فى الوقت الحالي ملمحا إلى وجود تعاون بين جامعة أسيوط ومديرية الشئون الصحية لترسيخ مجال طب الطوارئ بجميع مستشفيات الجامعة.

يذكر أن الموضوعات التى يتم مناقشتها خلال المؤتمر تشمل محاضرات عن الفشل الكلوي الحاد والإلتهاب الكبدي الفيروسي الحاد والأمراض الروماتيزمية الحادة والمناظير فى أقسام الطوارئ وأمراض الشرايين التاجية الحاده وغيبوبة السكر والكحة الدموية وآلام الصدر الحاد والسكته الدماغية الحاده.

المصدر : صدي البلد