«السلمي»: البرلمان العربي سيتصدى لتحركات إسرائيل في أفريقيا

ذكر رئيس البرلمان العربي الدكتور مشعل السلمي إن البرلمان أخذ على عاتقه التصدي لتحرك إسرائيل في القارة الإفريقية ومساعيها للحصول على عضوية غير دائمة بمجلس الأمن بالإضافة لدعم نضال الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال وحث الدول العربية على الالتزام بسداد مستحقاتها في الصناديق الخاصة بفلسطين.

جاء ذلك وفق بيان للبرلمان العربي مساء اليوم الأربعاء خلال لقاء الدكتور مشعل السلمي مع وزير الخارجية والمغتربين الفلسطيني رياض المالكي على هامش مشاركته في اجتماع مجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية في دورته العادية الـ148.

وأفاد البيان بأن لقاء "السلمي" مع "المالكي" بحث المستجدات السياسية والحراك الدبلوماسي الفلسطيني وآخر التطورات المتعلقة بعملية السلام المتعثرة بالإضافة إلى التصدي للمحاولات الإسرائيلية للتغلغل في القارة الإفريقية وبحث سُبل إلغاء عقد القمة الإسرائيلية الإفريقية في دولة توجو.

وأثبت "السلمي" خلال اللقاء أن البرلمان العربي يعتبر القضية الفلسطينية هي القضية المركزية والجوهرية الأولى للشعب العربي ولديه لجنة خاصة بفلسطين برئاسة رئيس البرلمان العربي تناقش كل الأوضاع الفلسطينية مشددًا على استمرار دعم البرلمان العربي للقضية الفلسطينية في كافة المحافل الإقليمية والدولية.

وبدوره عبّر "المالكي" عن تقدير الشعب الفلسطيني للجهود المُقدرة التي يبذلها رئيس البرلمان العربي في دعم القضية الفلسطينية وعلى الجهود الكبيرة التي يبذلها البرلمان في دعم الموقف الفلسطيني الواحد ونصرة حقوق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته الفلسطينية المستقلة وعاصمتها مدينة القدس الشرقية.

المصدر : صدي البلد