أستاذ الأمراض العصبية : 300 ألف مريض "زهايمر" في مصر
أكد الدكتور أحمد عبد العليم أستاذ الأمراض العصبية بطب القصر العيني أن مرض الزهايمر تم تشخيصه عام 1906 وهو عبارة عن ضمور في خلايا المخ حيث يصيب ثلثي المصابين بأمراض الذاكرة.

وبلغ عدد المصابين بمرض الزهايمر في العالم 47 مليون مصاب منهم 300 ألف في #مصر ومرشحين للزيادة إلي مليون شخص في المستقبل بحلول 2050 وتحدث الوفاة بعد الإصابة بالمرض في فترة من 8 إلي 10 سنوات.

وأوضح عبد العليم خلال المؤتمر الصحفي المنعقد الآن بأحد فنادق العاصمة بمناسبة اليوم العالمي للزهايمر انه من المتوقع أن تزيد نسبة الإصابة بالمرض علي مستوي العالم بحلول 2050 الي 75 مليون شخص ملمحا إلي أن أعراضه تتمثل في النسيان وكذلك فقدان الاهتمام بالأشياء التي يهتم بها الإنسان العادي لافتا إلى أن 70% من مرضى الخرف سيكونون من البلدان النامية وذلك لزيادة تعداد السكان وتحسن الخدمات المقدمة مما يؤدي إلي الزيادة في عن الشخص.

وتابع قائلا: "نتحدث عن نسب ضخمة ستواجه خطر الإصابة بالالزهايمر وهي ليست بقبيلة ابدا لذا للحد من زيادة عدد المصابين بهذا المرض يجب علينا توخي الحذر والوقاية وهنا تكمن أهمية الاكتشاف المبكر لمرضى الزهيمر فعادة نحن في #مصر نكتشف الالزهايمر في مراحله المتأخرة".

وأظهر "عبد العليم" أن تكلفة الانفاق على مرض الزهايمر حول العالم بلغت 818 مليار دولار في السنة لافتا إلى أنه من المتوقع أن يصل إلي تريليون دولار بحلول 2050.

المصدر : صدي البلد