ماذا قال زاهى حواس عن "رأس اخناتون" بـ"تل العمارنة" ؟
ذكر الدكتور زاهى حواس وزير الآثار الأسبق وسفير التراث العالمى إن الكشف الأثري الذى عثر عليه لتمثال الملك اخناتون بمنطقة تل العمارنة يعد كشفا مهما جدا وإضافة كبيرة للمدينة.
 
لافتًا إلى أن الملك اخناتون أول ملك دعا للتوحيد والعالم كله يعرفه كما يعرف "أمون".

وأوضح "حواس" فى تصريحات خـاصة لـ"صدى البلد" أن الكشف الأثري لإخناتون عبارة عن رأس التمثال مؤكدًا أن هذا الاكتشاف يمثل إضافة للفن والتاريخ والحضارة.

وأشار وزير الآثار الأسبق أن البعثة المصرية الإنجليزية لا تزال تقوم بأعمال الحفر ومتوقع اكتشاف العديد من الآثار فى هذه المنطقة التى عاش فيها الملك إخناتون 17 سنة.

وكشفت البعثة المصریة الإنجلیزیة من جامعة كامبریدج برئاسة عالم الآثار باري كیمب عن رأس تمثال للملك اخناتون وذلك أثناء أعمال الحفائر ھذا الموسم بالصالة الأولي داخل معبد آتون الكبير بمدینة تل العمارة الأثریة بمحافظة المنیا.

المصدر : صدي البلد