«عبد العال» من أمريكا : الإخوان تمتلك ميليشيات.. واعتبارها « كيان شرعي » خطأ
التقى الدكتور على عبدالعال رئيس مجلس النواب بـ "أيد رويس" رئيس لجنة الشئون الخارجية بمجلس النواب الأمريكي في إطار زيارته على رأس وفد برلماني للولايات المتحدة الأمريكية .

وتطرقت المباحثات بين الجانبين إلى التطورات الأخيرة في العلاقات بين البلدين حيث أشار عبدالعال إلى تعدد الزيارات المتبادلة فى الفترة الأخيرة وذلك عقب تولى الرئيس دونالد ترامب للحكم فى الولايات المتحدة وعلى رأسها زيارة الرئيس عبدالفتاح #السيسي إلى الولايات المتحدة والمحادثات الإيجابية التى جمعت رئيسا البلدين مؤخرًا هذا بالإضافة إلى زيارة العديد من الوفود الأمريكية التابعة للكونجرس الأمريكي وعلى رأسها زيارة بول ريان رئيس مجلس النواب الأمريكي إلى القاهرة في إبريل 2017 وهو ما يعكس أن العلاقات المصرية الامريكية شهدت تميزًا ملحوظًا على مستوى قيادة الدولتين خلال الفترة الأخيرة فضلًا عن التحسن النسبى فى العديد من المجالات رغم وجود تحركات غير مواتية من بعض الدوائر الأمريكة.

كما أكد عبدالعال على أن #مصر قدمت وتقدم الكثير لتحقيق المصالح المشتركة فى المنطقة وفي مقدمتها مكافحة الفكر المتطرف ومحاربة التنظيمات الإرهابية والتدخل الفعال فى ملفات المصالحة الفلسطينية وعملية السلام وهى الجهود التى تتطلع #مصر لأن تلقى اهتماما قويا من جانب مختلف دوائر صنع القرار في الولايات المتحدة الأمريكية وبما يخدم متطلبات العلاقات الاستراتيجية بين البلدين.

وعلي صعيد آخر أكد رويس في معرض حديثه على أربع محاور وضع الأقباط في #مصر وقانون الجمعيات الأهلية وكذلك حرب #مصر عن الإرهاب وتحديدا دور إيران في مساندة الإرهاب من خلال حماس ومحاولة قلب النظام الحاكم في الأردن والبحرين وكذلك التدخل في القضية اليمنية وأخيرا استفسر عن العلاقة المصرية مع شمال كوريا وتحديدا العسكرية.

وتناول عبدالعال في رده علي استفسارات السيد رويس أن ضمان أمن جميع المصريين واجب أساسي نسعى إلى تحقيقه كما ان الرئيس #السيسي يدعو بانتظام إلى التسامح الديني وقد حرص على تقديم مساعدات لإعادة بناء الكنائس وغيرها من الممتلكات التي دمرت أو تضررت من قبل الجماعات التابعة لتنظيم داعش وجماعة الإخوان المسلمين في #مصر.

ومن ناحية أخري ذكر عبد العال إنه من الخطأ النظر إلى جماعة الإخوان المسلمين باعتبارها كيانًا سياسيًا شرعيًا حيث تمتلك الجماعة خلايا إرهابية (ميليشيات) وتشجع على أيديولوجية متعصبة تعبر عن الكراهية ضد الأديان الأخرى والتمييز ضد المرأة كما تحرض على العنف والانقسام من خلال تفسير كاذب للإسلام.

وفيما يتعلق بقانون الجمعيات الاهلية فانه من الأهمية التذكر بأن #مصر تتمتع بمجتمع مدني كبير وحيوي ومتنوع فنحن لدينا أكثر من 48000 منظمة غير حكومية مسجلة في البلاد و عدد كبير من هذه المجموعات يتمثل في جمعيات خيرية ومراكز فكرية ومجموعات تابعة إما لجامعات أو منظمات دينية وبعض المجموعات مسجلة باعتبارها منظمات لحقوق الانسان.

وتابع : "يوجد عدد قليل من هذه المنظمات غير مسجلة قانونًا كمنظمات غير حكوميةوسيقضي قانون المنظمات غير الحكومية بأن تعمل جميع المنظمات غير الحكومية على تحقيق وضع قانوني لها يضمن القانون منح المنظمات غير الحكومية حقوقًا معينة وتمكنها من جمع الأموال من الشركات الخاصة وحتى من المانحين الدوليين كما هو معمول به في العديد من البلدان الأخرى.

وأشار إلى أنه سيتعين على المنظمات غير الحكومية استيفاء متطلبات قانونية معينة حتى تكون مؤهلة لنيل وضعها القانوني فعلى سبيل المثال سيطلب منها الحصول على موافقة مسبقة قبل تلقى أي أموال من المنظمات غير الحكومية الأجنبية وستحتاج المنظمات غير الحكومية الأجنبية الى الحصول على موافقة لمزاولة أعمالها في #مصر وفي النهاية تم التأكيد على انه لا توجد علاقات عسكرية ما بين #مصر وكوريا الشمالية وأننا حريصون علي علاقاتنا بالخارج وتحديدا فيما يتعلق بالسلم العام.

المصدر : صدي البلد