محافظ الإسكندرية يلتقي بوفد برلماني من جنوب افريقيا لبحث التعاون ..صور
استقبل الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية اليوم بمكتبه فوسي مافيمبلا سفير دولة جنوب افريقيا بمصر ووفد يضم أعضاء اللجنة البرلمانية التابعة لمقاطعة كوازولوناتال بجنوب افريقيا برئاسة ڤوساموزي كوزا رئيسة الوفد؛ لتوطيد العلاقات بين البلدين وبحث سبل التعاون المشترك في العديد من المجالات ولمناقشة أوجه التعاون الممكنة بين الإسكندرية ومقاطعات جنوب افريقيا بصفة عامة ومقاطعة كوازولوناتال بصفة خاصة.

وأثبت المحافظ على أن الإسكندرية مدينة لديها مقومات جذب كبيرة حيث أنها تتمتع بموقع سياحي رائع على ساحل البحر الابيض المتوسط ولديها مطارين وبها 40% من نسبة الصناعة بمصر وتحتوي العديد من المناطق الصناعية مثل منطقة برج العرب ومرغم والعامرية وبها مينائين من أكبر موانئ بمصر كما أنها مختلفة عن جميع المدن السياحية فإن نسبة الإشغال بالفنادق صيفا وشتاءً مرتفعة دائمًا حيث يتوافد على الاسكندرية كل عام ما يقرب من 5 ملايين سائح وخاصة في موسم الصيف كما أنها مدينة تاريخية بها العديد من المتاحف كمتحف المجوهرات والمتحف القومي هذا بالإضافة إلى قلعة قايتباي وحدائق المنتزه والعديد من المزارات السياحية المهمة.

وأثبت "سلطان" بان المحافظة تعمل على زيادة عدد المصانع والمدن الجديدة وإقامة العديد من مناطق الاسكان الاجتماعي لاستيعاب الزيادة السكانية لافتا إلى أن المحافظة تعمل على إقامة شبكة مواصلات تربط منطقة برج العرب بالمدينة كما أننا نعمل على إقامة محور مرورى جديد وهو محور المحمودية للحد من التكدس المروري.

وعلى الصعيد ذاته أشار المحافظ إلى تعاون المحافظة الدائم مع أعضاء مجلس النواب الممثلين لمحافظة الإسكندرية مؤكدا أن المحافظ بها 9 أحياء يمثلها 33 عضوا بمجلس النواب وأنه يعمل على اللقاء بهم بصورة مستمرة للاستماع الى شكواهم ومحاولة حلها فهذا يصب في صالح أهالي الإسكندرية.

من جانبه أعرب السفير عن سعادته وفخره بتواجده والوفد في مدينة الإسكندرية وأنه سعيد بزيارة مكتبة الإسكندرية خلال فترة زيارة المدينة كما أن هذه هي المرة الأولى التى يزور فيها الاسكندرية واستمتع كثيرًا بها ووجه الشكر للمحافظ لاهتمامه بالسياحة بالاسكندرية وتمنى تقوية الصلات والعلاقات بين البلدين.

كما أعرب سفير جنوب افريقيا عن رغبة بلاده فى التعاون مع محافظة الإسكندرية نظرًا لما تحظى به مدينة الإسكندرية من قيمة تاريخية وحضارية واقتصادية وعلمية كبيرة وأبدى رغبته فى إرسال طلاب من جنوب افريقيا للدراسة فى كليات جامعة الإسكندرية.

وفي ختام اللقاء استمع الوفد إلى ملخص اقتصادي لأنشطة مدينة الإسكندرية حيث أن المدينة تعتمد على عدة عوامل أساسية كمصادر اقتصادية لها أولها موانئها حيث ان نسبة التداول بهما تصل إلى ٦٥٪ من التجارة بمصر كما أن الاسكندرية تمتلك نسبة ٤٠٪ من الصناعات البترولية على مستوى الجمهورية وبها العديد من مناطق التمركز الصناعي العملاقة مثل مركز ومدينة برج العرب ومنطقة مرغم والنهضة والمنشية الجديد وتعتمد الاسكندرية على عدة مجالات صناعية منها صناعة الاخشاب والبلاستيك والمنسوجات وصناعة الأدوية والصناعات البترولية كما أن مجال السياحة من أهم المجالات التي تعتمد عليها الاسكندرية إقتصاديا.

المصدر : صدي البلد