وزير التعليم السابق عن واقعة الاغتصاب داخل مدرسة : «حسبي الله ونعم الوكيل»
علق الدكتور محب الرافعى وزير التربية والتعليم السابق على تعرض 3 تلاميذ بالمدرسة المصرية للغات بالنزهة للتحرش من جانب صاحب المدرسة بانه شخص لا يوجد لديه ضمير وانها ليست ظاهرة وانما هو عمل فردى قائلا" حسبي الله ونعم الوكيل".

واضاف الرافعى فى تصريح خاص لـ"صدى البلد" انه لابد ان يكون هناك عقاب رادع وقوى بالاضافة الى عمل اجراءات دقيقة لاختيار اصحاب المدارس الجديدة والتأكد من سلوكه وفرض قوانين تمنع انفراد اى شخص بأى طالب.

واوضح الرافعى انه بعد هذه الواقعة علينا التأكد من سلوكيات صاحب المدرسة وتقديمه السيرة الذاتية له قبل اخذ أى تراخيص وعمل رقابة جيدة على المدارس الخاصة.

وكان قد تم القاء القبض على صاحب مدرسة المصرية للغات بالنزهة بعد تحرش ببنتين واغتصب ولد في كي جي 2 داخل مكتبه بالدور الرابع حيث كان يستدرجهم لمكتبه ويغريهم بالحلوى ويوهمهم بأنه سيعلمهم الكاراتيه.

المصدر : صدي البلد