محافظ بورسعيد: أقسم بالله أنا على مسافة واحدة من جميع مرشحي المصري «فيديو»
أقسم اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد بأنه يقف على مسافة واحدة من جميع المرشحين لمجلس إدارة النادي المصري ملمحا إلى أن دعمه خلال الفترة السابقة كان موجها للنادي وليس لشخص لأن النادي المصري مؤسسة عظيمة وكبيرة.

ووجه المحافظ الشكر لمجلس الإدارة الحالي والجهاز الفني على ما قدموه للنادي وحققوه من إنجازات وضعت النادي في المربع الذهبي لموسمين متتاليين بجانب تمثيل #مصر في بطولة أفريقيا "الكونفدرالية".

كما شدد الغضبان على ضرورة تحول النادي المصري إلى كيان مؤسسي من خلال منشآت وأندية اجتماعية ومنظومة لتفريغ اللاعبين وليس لاستقطابهم من الأندية الأخرى لذلك فالنادي يحتاج إلى مجلس إدارة قوي قادر على إدارة الأصول والفرق الرياضية ويحول إلى مؤسسة تقدم خدماتها للنادي المصري فالجميع في بورسعيد قدم دوره وخدماته للنادي المصري وحان وقت تقديم النادي المصري خدماته لبورسعيد وشعبها.

كما أكد ضرورة الاتحاد والتنافس حبًا في كيان النادي المصري الذي نعشقه ومن يفوز نبارك له جميعا ونسانده مؤكدا على أنه كمحافظ يدعم النادي المصري ككيان وليس أفراد أو مجلس بعينه وأنه على مسافة واحدة من الجميع ويجب على المرشح أن يكون رجل إدارة من الطراز الأول يطور من أصول النادي لدعم المنظومة والمؤسسة الرياضية مشددا على أنه تم دعم النادي من أموال الجهاز التنفيذى التي تعتبر ملك لكل بورسعيدي وليس للمحافظ.

وشدد على أن المجلس المقبل يجب أن يهتم فقط ببناء كيان مؤسسي ويدير ويطور أصول النادي ولا يتدخل في "البساط الأخضر" الذي هو مسئولية الجهاز الفني مضيفا أن المجلس المقبل عليه مسئولية كبيرة وسيحاسبه الشارع.

المصدر : صدي البلد