تدشين ندوة بعنوان"كيفية مواجهة الفكر التكفيري والمواطنة" بمدرسة بطنطا..صور
عقدت مدرسة الشهيد يوسف عبد العال الثانوية المشتركة بخرسيت ندوة اليوم عن كيفية مواجهة الفكر التكفيري والمواطنة تحت رعاية عبد الغني صالح مدير إدارة شرق طنطا وبحضور عادل الغول مدير إدارة المدرسة وعدد كبير من الطلاب والمعلمين.

وأثبت الشيخ عبد الحميد الزغبي الداعية الإسلمي ممثلا لمديرية اوقاف الغربية أن الله عز وجل يتولى حماية #مصر أانه ذكرها في القران وقد مر بها العديد من الأنبياء والرسل وكلم الله على ارضها موسى عليه السلام وفجر أمام الأوقاف مفاجأة عندما أكد أن الرسول نزل #مصر واستدل بقوله انه مر على قبر موسى فوجده يذكر الله وانه مر على قبر ماشطة ابنة فرعون ليلة الإسراء والمعروف أن موسى والماشطة دفنا في #مصر فيكون الرسول الكريم قد شرف #مصر.

وأشار أن هذا سر من أسرار حفظ الله لمصر والتي لن يستطيع أحد أن يقترب منها بسوء أبدا ملمحا إلى أن الوقوف دقيقة حداد من هدي النبي عليه السلام لأنه كان يقف عند مرور الجنازات عليه وعندما قالوا له انه يهودي ذكر أليست نفسا .

وأشار الباحث الإسلامي وعضو مجلس امناء مديرية التربية والتعليم بالغربية علاء شبل إلى الخلط بين المفاهيم ووضع الارهابيين والتكفيرين افكارا جعلوها من الثوابت وهي ليست كذلك لاستباحة الدماء مثل مصطلحات الولاء والبراء والحاكمية والتترس ودولة الايمان ودولة الكفر والحكم بما انزل الله وجعل من لا يلتزم بهذا الحكم كافرا على الرغم من ان الحكم من اعمال الجوارح والاسمان من اعمال القلب وهو ما لم يلتفت له كثير من الناس بما فيهم المنظرون والمفكرون.

وأشار" شبل" أن الرسول قبل هدايا المقوقس ووصفه بعظيم القبط ومن قبل التدية الزم نفسه بردها كما انه اوصى اصحابه بالتوجه للنجاشي النصراني للاحتماء به بعد الله واكرم وخدم القساوسة الذين حضروا للمدينة بنفسه لنهم اكرموا اصحابه وفي ذلك ابلغ رد على جواز التعامل مع النصاري برفق وموده .

المصدر : صدي البلد