وزير خارجية فنلندا يبدأ زيارته لمصر غدا ويجري مباحثات مهمة مع شكري
صرحت لاورا كانسيكاس ديبريس سفيرة فنلندا بالقاهرة بأن وزير خارجية بلادها تيمو سويني سيبدأ زيارة لمصر مساء غد الاثنين تستغرق يومين يجري خلالها مباحثات مع نظيره المصري سامح شكري حول القضايا ذات الاهتمام المشترك خاصة سبل تعزيز التعاون الثنائي والأوضاع في منطقة الشرق الأوسط بجانب لقاءات مع عدد من الوزراء والمسئولين المصريين.

ووصفت ديبريس العلاقات بين #مصر وفنلندا بأنها جيدة وقالت: "إننا نسعي إلى دعم الاتصالات رفيعة المستوى بين البلدين" مضيفة أنه يتم الإعداد حاليا لزيارة رئيس البرلمان الفنلندي لمصر فضلا عن زيارات لوفود رجال الأعمال الفنلنديين العام المقبل.

وأثبتت السفيرة أهمية دور #مصر المحوري في منطقة الشرق الأوسط وقالت: "إن #مصر تعد عنصرا هاما لاستقرار المنطقة" مشيدة بجهود #مصر التي أثمرت عن المصالحة بين حركتي فتح وحماس وكذلك دورها في الأزمة الليبية في ضوء أنها الوسيط الخارجي الوحيد المقبول من جميع الأطراف في ليبيا.

وردا على سؤال حول مكافحة الإرهاب شددت على ضرورة التعاون بين جميع الدول لمكافحة الإرهاب ودعم جهود #مصر في هذا الصدد لأن الإرهاب لم يعد مشكلة دولة وإنما تحد مشترك للجميع مشيرة إلى تعرض فنلندا لحادث طعن خلال الصيف الماضي.

وحول مناخ الاستثمار في #مصر ذكرت ديبريس إن #مصر تبذل جهدا كبيرا لجذب الاستثمار الأجنبي وإن مؤشرات الاقتصاد الكلي تتحسن في #مصر مؤكدة أن رجال الأعمال الفنلنديين يولون اهتماما بالسوق المصرية في ضوء الإمكانيات الكثيرة المتوفرة في البلاد.

ونوهت بأن الجانب الفنلندي يسعى للتعاون في مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتكنولوجيا النظيفة والمياه والتعليم فضلا عن فرص إقامة مشروعات في منطقة محور قناة السويس وأشارت إلى أن البعثات الفنلندية التي زارت #مصر العام الماضي بحثت إمكانيات التعاون وإيجاد شركاء مصريين.

وأضافت: "مجلس الأعمال المصري الفنلندي عقد اجتماعا غير رسمي خلال الصيف الماضي لطرح أفكار عن تعزيز التعاون المشترك ومن المقرر عقد اجتماع رسمي قريبا للمجلس" مشيرة إلى أن "الصادرات الفنلندية لمصر بلغت قيمتها 340 مليون يورو العام الماضي ويتركز أغلبها في تصدير الأخشاب بينما صدرت #مصر لفنلندا فاكهة وخضراوات بقيمة 20 مليون يورو ولكننا نسعى حاليا إلى تنويع مجالات التجارة الثنائية".

وعن التعاون في مجال التعليم ذكرت السفيرة إن وزير التربية والتعليم طارق شوقي أبدى رغبته في زيارة فنلندا للتعرف على نظام التعليم فيها وإن بلادها مستعدة للتعاون في مجالي التعليم الأساسي والتعليم الفني مشيرة إلى أن بعض رجال الأعمال المصريين من الإسكندرية يدرسون فكرة إقامة مدارس على النظام الفنلندي.

وأوضحت أن "وزير التربية والتعليم طارق شوقي يرغب في استقدام خبراء أجانب ليقدموا الاستشارات الفنية حول كيفية إصلاح نظام التعليم في #مصر ونحن مستعدون للتعاون في هذا الصدد" مشيرة إلى تنظيم مؤتمر حول التعليم يومي 4 و5 ديسمبر المقبلين في القاهرة يتحدث فيه خبراء فنلنديون حول تجاربهم في مجال التعليم.

وذكرت أنها التقت خلال الفترة الماضية وزير التنمية المحلية الذي أكد اهتمامه بالتعاون مع فنلندا في مجالات مختلفة من بينها تحسين الخدمات المحلية فضلا عن لقائها مع وزير البيئة حيث ناقشت معه التعاون في مجال إدارة النفايات الخطرة وأن الوزير أعرب عن رغبته في التوسع في مجالات أخرى وتنفيذ مشروعات بيئية باستخدام التكنولوجيا الفنلندية وتحسين النظم البيئية.

وردا على سؤال حول السياحة في #مصر ذكرت إنها تتحدث لوسائل الإعلام الفنلندية حول المزايا السياحية في #مصر وأن السفير المصري في هلنسكي يقوم بالترويج للسياحة في #مصر مشيرة إلى أنه لا توجد أعداد كبيرة للسائحين الفنلنديين يقضون إجازاتهم في #مصر حتى الآن.

المصدر : صدي البلد