«اللاوندي»: جولة «شكري» لدول الخليج تتضمن الأزمة مع سوريا واليمن

ذكر الدكتور سعيد اللاوندي خبير في الشئون والعلاقات الدولية إن جولة وزير الخارجية سامح شكري غداً الأحد التي تشمل كلًا من الأردن والإمارات والكويت والبحرين وسلطنة عمان والسعودية تأتي في إطار تناول بحث العلاقات الثنائية مع تلك الدول والتشاور حول تطورات الأوضاع في المنطقة.

وأشار "اللاوندي" في تصريح خاص لـ"صحيفة كل أخبارك" أن الجولة تتناول التشاور حول تطورات الأوضاع في المنطقة التي في مقدمتها المسرح السياسى فى لبنان من تطورات خاصةً بعد تقديم رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري استقالته من منصبه متهمًا إيران بالسيطرة على لبنان عبر حزب الله اللبناني مشيرًا إلى أنه يتناول تصعيد الأزمة بين السعودية وإيران الذي أدى إلى آخر خطوات التصعيد بين الطرفين في لبنان.

وأثبت أن جولته في البحرين تتناول الخلاف الحدودي البحريني القطري الذي يعود تاريخه إلى عام 1937 حينما هاجمت القوات القطرية منطقة الزبارة التي كانت تابعة للبحرين والواقعة ضمن شبه الجزيرة القطرية في الناحية الشمالية الغربية مؤكدًا أنه من حق البحرين مطالبة قطر بإعادة الحقوق التي سلختها الدوحة عن جسم المنامة على امتداد قرن من الزمن.

وتابع قائلًا: "إن الجولة تتضمن التشاور في الأزمة القطرية مع الدول الأربع المقاطعة وتحريك الوساطة من خلال دولتي الكويت وعمان والتشاور مع دول الخليج في الأزمة السورية واليمنية وعدة قضايا ساخنة في المنطقة العربية وأيضًا بحث العلاقات الثنائية مع تلك الدول.

المصدر : صدي البلد