الاثنين ..انطلاق الملتقى الدولى الثالث لتفاعل الثقافات الأفريقية بأسوان
تحت عنوان " الثقافات الشعبية فى أفريقيا " تنطلق الاثنين القادم فعاليات الملتقى الدولى الثالث لتفاعل الثقافات الأفريقية والمقرر إنعقاده بقصر ثقافة أسوان وسط مشاركة واسعة لمجموعة من الباحثون بمعهد البحوث والدراسات الإفريقية بجامعة أسوان حيث ستستمر الفعاليات على مدار 4 أيام تحت رعاية الكاتب الصحفى حلمى النمنم وزير الثقافة.

ومن جانبه أكد الدكتور عبد العزيز طنطاوى عميد معهد البحوث والدراسات الأفريقية بجامعة أسوان والذى تم بدء الدراسة فيه لأول مرة هذا العام على أن جميع طلاب المعهد والذين يبلغ عددهم 350 دارسًا سوف يشاركون في فاعليات هذا الملتقي الذى سوف يتناول إحدى عشرة جلسة بحثية وعدد من الموائد المستديرة تتضمن عددًا من الموضوعات الرئيسية من بينها الثقافات الكبرى في القارة ومكانة الثقافة الشعبية بها الأدب الشعبى الشفاهى والثقافات الشعبية والفنون البصرية والفنون الشعبية فى أفريقيا و الطب الشعبى والثقافات الشعبية فى أفريقيا.

وأشار عميد معهد الدراسات والبحوث الإفريقية بأسوان بأن الملتقي سوف يتناول أيضًا تأثير الميديا ووسائل التواصل الاجتماعي سلبًا أو إيجابًا على الثقافات الشعبية في أفريقيا والمرأة كحاملة للثقافات الشعبية في أفريقيا وقضايا الجندر وأثرها على الثقافات الشعبية في أفريقياو الثقافة الشعبية وأثرها في تشكيل هوية الشبابوالثقافات الشعبية في أفريقيا وحقوق الملكية الفكرية والسياسات الأفريقية المحلية ودورها في العناية بالتراث الشعبى التأثيرات المتبادلة بين الثقافات الأفريقية والأنواع الثقافية داخل أفريقيا وخارجهاومستقبل الثقافة الشعبية في أفريقيا.

وأشار الدكتور عبد العزيز طنطاوى إلى أن الملتقي يعتبر فرصة رائعة لدارسى الدبلوم والماجستير والدكتوراة فى معهد البحوث والدراسات الأفريقية لكي يتبادلوا الخبرات مع المشاركين فى هذا الملتقى والذين يبلغ عددهم 100 باحث ينتمون إلى 20 دولة أفريقية وعربية هي دول ( ليبيا – تونس – الجزائر – المغرب – السودان – جنوب السودان – تشاد – الصومال – بروندى – كينيا – مالي- مويتانيا – ناميبيا – تنزانيا – نيجيريا – الكونغو الديمقراطية – أوغندا – زيمبابوي بالإضافة إلى الباحثين المصريين).

وتابع "طنطاوى" بأن معرض الكتب الذي سوف يقام علي هامش الملتقي والذي تنظمه وزارة الثقافة وبعض دور النشر الخاصة بخصومات تصل إلي 70 % على بعض الإصدارات سوف يتيح للدراسين والباحثين في معهد البحوث والدراسات الافريقية الحصول علي كتب ومراجع قيمة تساعدهم في اتمام الابحاث والدراسات التي يقومون باعدادها خلال دراستهم في المعهد.

المصدر : صدي البلد