الكهرباء: الحمل المتوقع اليوم 24 ألفاً و300 ميجاوات
صرحت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة أنه لم يكن هناك تخفيف للأحمال أمس السبت وأن الحمل الأقصى المتوقع اليوم الأحد يبلغ 24 ألفا و 300 ميجاوات مقابل نفس الحمل أمس السبت الذي بلغ فيه الحمل الأدنى 15 ألفا و 985 ميجاوات.

وكانت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة قد فعلت عددا من الخدمات التي تقدمها لتيسير وتحسين طرق التواصل مع الجمهور لتلقي الشكاوى وذلك من خلال عدد من التطبيقات سواء من خلال موقع وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة أو من خلال التليفون المحمول.. ومن بين طرق التواصل لتحسين مستوى الخدمة المقدمة للمشتركين تقدم الوزارة خدمة العملاء بالكهرباء "كول سنتر" حيث يمكن للمشترك تقديم شكوى فنية أو تجارية من خلال الخط الساخن 121 على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع وتم تعهيد هذه الخدمة إلى أحد الشركات المصرية المتخصصة في خدمة العملاء ومراكز الاتصال بهدف تقديم خدمة طبقا للمعايير العالمية حيث تم الانتهاء من تفعيل الخدمة بجميع شركات التوزيع على جميع أنحاء الجمهورية قبل الموعد الزمني المحدد لذلك.. ويمكن إرسال شكوى على رقم الرسائل القصيرة 91121 وتحميل تطبيق "شكاوى فواتير الكهرباء" بهواتف أندرويد.. ويمكن أيضا الإبلاغ عن أعمدة الإنارة المضاءة نهارا من خلال الرقم 121 كما يمكن استخدام تطبيقات التليفون المحمول لإرسال شكوى من فواتير الكهرباء أو تسجيل قراءة العداد.

ويأتي ذلك في إطار حرص وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة على تلافي أخطاء الفواتير الناتجة عن القراءة الخاطئة كما يمكن إرسال شكوى الفاتورة من خلال رسائل نصية قصيرة "إس إم إس" حيث يقوم المواطن بإرسال رسالة للرقم 91121 وتبدأ الرسالة بالرمز * ثم رقم السداد الإلكتروني الموجود على الفاتورة ويترك مسافة ثم اسم الشركة.

وسيظهر للمواطن رسالة بأنه تم استقبال الشكوى وجار حلها وفي حالة وجود خطأ في الرسالة الواردة من المواطن سيصل إليه رسالة أخرى لتصحيح تنسيق الرسالة.

وسيتم التواصل مع المواطن لاستكمال أي بيانات خاصة بالشكوى وبعد انتهاء شركة توزيع الكهرباء من فحص الشكوى سيتم التواصل مع المواطن لإبلاغه بنتيجة دراسة شكواه.

ويمكن أيضا تقديم شكوى من خلال الموقع الإلكتروني للوزارة #### http://www.moee.gov.eg/cmps #### وتأتي هذه الخدمات في إطار حرص القطاع على تقديم خدمة مميزة للمشتركين وتحقيق رضاء العميل عن الخدمات المقدمة بأحسن جودة وفي أقل وقت ممكن.

المصدر : صدي البلد