«الدفاع عن الدولة والوطن وحماية دور العبادة» فى خطبة الجمعة بمساجد الإسكندرية
ذكر الشيخ محمد العجمى وكيل وزارة الأوقاف بالإسكندرية إن علماء الأوقاف بالمحافظة تناولوا فى خطبة الجمعة اليوم "الدفاع عن الدولة والوطن وحماية دور العبادة فى ضوء النبي محمد".

وقال "العجمى" إن الإسلامُ دعا إلى فِعل كلِّ ما يُقوِّي الروابطَ والصلات بين أبناء الوطن الواحد ثم بين أبناء الأُمَّة ثم بين بني الإنسان.

وأشار: "فإذا تحقَّق الترابط بين أبناء الوطن الواحد كان الجو مهيَّأً للبناء وأول خطوة في طريق التقدم هو التعليم فإذا انتشر العلم النافع بين أبناء الوطن وتربَّى النشءُ تربيةً صحيحة يتحقق أول وأهم مقوِّم من مقومات الحضارة وهل الحضارة إلا مكوَّن يتركب من الإنسان والتراب والزمان".

وأثبت العجمى أن حب الوطن الذي لا يعارض الشرع يعني الإتقان الإتقان في كل الأعمال في التعليم وفي الزراعة وفي الصناعة الإتقان في أمر الدنيا وأمر الآخرة فكل منتَج في بلاد المسلمين يجب أن يحمل علامةَ الجودة الفائقة.

وشدد على أن ما قام به المتطرفون الإرهابيون يوم الجمعة الماضي بمسجد الروضة يؤكد أن قلوبهم خلت وجفت من الإحساس بعظمة بيوت الله فللمسجد حرمة ولا يجوز أن تُنتهك هذه الحرمة لا بالبيع والشراء ولا في القيل والقال وأحاديث الدنيا التي لا يُنتفع بها ولا قتل النفس التى حرم الله إلا بالحق.

واختتم العجمى حديثه قائلا: "علينا جميعا الدفاع عن بيوت الله" مضيفا: "وعلينا أن نعود إلى المسجد وإلى دوره ومكانته فهو البوتقة التي تنصهر فيها قلوب المؤمنين وأرواحهم وتتلاشى وتنمحي المسافات والأبعاد بينهم فتتحقق معاني المواساة والعدالة والأخوة والتآلف".

المصدر : صدي البلد