الأمم المتحدة: اجتماع تحضيري بالمكسيك لبلورة رؤية مشتركة بشأن الاتفاق العالمي للهجرة

انطلق اليوم الإثنين في ولاية بويرتو فالارتا بالمكسيك ولمدة ثلاثة أيام الاجتماع التحضيري للمؤتمر الدولي للحكومات من أجل اعتماد الميثاق العالمي للهجرة الآمنة والمنظمة والمنهجية.

وذكر بيان وزعه المكتب الإعلامي للأمم المتحدة بالقاهرة أن الاجتماع يشكل مناسبة للدول الأعضاء في الأمم المتحدة والمجتمع المدني وآخرين من أصحاب المصلحة لاستعراض وانتقاء المعلومات والبيانات والتوصيات التي تم جمعها خلال مرحلة المشاورات الخاصة بالميثاق العالمي بين أبريل ونوفمبر من هذا العام كما توفر فرصة للمشاركة في تحليل بناء يوجه العملية في الفترة القادمة.

يرأس الاجتماع خوان خوسيه غوميز كاماشو المبعوث الدائم للمكسيك لدى الأمم المتحدة ويورغ لوبر المبعوث الدائم لسويسرا لدى الأمم المتحدة وهما القائمين على تنسيق الميثاق العالمي بالمشاركة.
وافتتح الاجتماع الدكتور لويس فيديغاراي وزير خارجية المكسيك ولويز أربور الممثلة الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لشؤون الهجرة الدولية بصفتها أمينة عامة للمؤتمر الدولي للحكومات.
وصرح ميروسلاف لايتشاك رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة والذي سوف يختتم الاجتماع "إن الهجرة ظاهرة عالمية. وكل ظاهرة عالمية تطلب استجابة عالمية في إطار عالمي" كما يشارك مدير عام المنظمة الدولية للهجرة السفير وليام لاسي سوينج في الاجتماع.
وقالت السيدة أربور قبل الاجتماع "لقد ناقشنا خلال الأشهر الماضية مجموعة متنوعة من القضايا على الصعيد العالمي خلال الجلسات المواضيعية غير الرسمية التي عقدت في نيويورك وجنيف وفيينا فضلا عن المشاورات الإقليمية و التي عقدت تحت رعاية الجمعية العامة للأمم المتحدة. وكانت هذه المناقشات مفيدة جدا في تطوير فهم مشترك عن الهجرة بكل ما تحتوي من تعقيدات وفي استكشاف الخيارات لمعالجة جوانبها المتعددة ".
وستجري المفاوضات الدولية للحكومات بشأن الاتفاق العالمي للهجرة في الفترة من فبراير إلى يوليو 2018 في مقر الأمم المتحدة بنيويورك.
ويعتمد الميثاق العالمي للهجرة بعد ذلك في مؤتمر دولي للحكومات في نهاية عام 2018 من المقترح أن يعقد في المغرب.

المصدر : صدي البلد