شعث يكشف موقفا يجبر ترامب على التراجع عن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل
ذكر الدكتور أسامة شعث أستاذ العلوم السياسية والعلاقات الدولية إن الدعوة لاجتماع طارىء بالجامعة العربية لبحث تداعيات اعتراف أمريكا بالقدس عاصمة لإسرائيل أمر مهم وضروري لابد وأن يتم فيه استخدام عناصر القوة العربية لممارسة الضغط على الإدارة الأمريكية وتهديد مصالحها مع الدول العربية حال قدومها على هذا الأمر.

وأوضح "شعث" فى تصريحات خـاصة لـ"صدى البلد" أن إقدام ترامب على الاعتراف بأن مدينة القدس عاصمة لإسرائيل يعد خرقا واضحًا من ترامب وإدارته للتعهدات الأمريكية التى ظلت منذ 1991 إلى يومنا هذا والمذكورة فى رسائل التطمينات للقيادة الفلسطينية بعدم المساس بالوضع القانونى والسياسي لمدينة القدس.

وأشار أن الرئيس الأمريكي وإدارته تتحدى قرارات الشرعية الدولية التي لا تعترف بأي إجراءات تقوم بها قوات الاحتلال داخل القدس المحتلة على إعتبار أن القدس الشرقية سقطت تحت سيطرة الاحتلال الإسرائيلي منذ عام 1967 وعلمًا بأن كل الإدارات الأمريكية المتعاقبة على هذا الأساس.

ودعا رئيس المكتب السياسى لحركة حماس إسماعيل هنية لعقد اجتماع طارئ للجامعة العربية لبحث تداعيات اعتراف أمريكا بالقدس عاصمة لإسرائيل أو نقل السفارة الأمريكية إليها.

المصدر : صدي البلد