رئيس مصلحة الجمارك: تحديث أجهزة فحص السلع لمنع عمليات التهريب
أكد الدكتور مجدى عبد العزيز رئيس مصلحة الجمارك أن مصلحة الجمارك المصرية تقوم حاليا بتحديث أجهزة فحص السلع لمنع عمليات تهريب الأسلحة والمواد الخطرة والمخدرات وكاميرات التجسس ملمحا إلى أنه تم خلال الفترة الأخيرة ضبط محاولات عديدة لتهريب مواد كيماوية تستخدم في تصنيع المتفجرات.

جاء ذلك خلال كلمته في الجلسة الافتتاحية لاجتماع الدورة 78 للجنة السياسات بمنظمة الجمارك العالمية بمدينة الأقصر والذى يعقد لأول مرة فى إحدى دول شمال أفريقيا والشرق الأوسط والدول العربية بحضور عمرو الجارحى وزير المالية وكيونيو ميوكوريا الأمين العام لمنظمة الجمارك العالمية وعمرو المنير نائب وزير المالية للسياسات الضريبية وأمجد منير رئيس قطاع مكتب وزير المالية ومحمد بدر محافظ الأقصر ووفود من 32 دولة أعضاء بالمنظمة ممثلين عن 182 دولة عضو بمنظمة الجمارك العالمية وعدد من قيادات مصلحة الجمارك المصرية.

وقال عبد العزيز في كلمته إن #مصر واحدة من أكبر الاقتصاديات بمنطقة الشرق الأوسط ونجحت خلال الفترة الماضية فى تحقيق إصلاحات هيكلية شاملة فى الاقتصاد لتحسين مناخ الاستثمار فى #مصر منها على سبيل المثال اتفاقية تيسير التجارة وتطوير منظومة الواردات والصادرات حيث تعتبر هذه الإجراءات خطوة ضمن الخطوات الخاصة بمنظومة الشباك الواحد التى تسعى الجمارك لتفعيلها بالتعاون مع كافة مؤسسات الدولة.

وأوضح أن اللقاءات التي تعقدها منظمة الجمارك العالمية مع الدول الأعضاء تتناول عددا من الموضوعات المهمة منها العلاقة بين كل من الجمارك من جهة وسلطات الضرائب وأجهزة الأمن (وزارات الداخلية) من جهة أخرى بالإضافة إلى مناقشة سبل تشديد الرقابة على التدفقات المالية غير المشروعة وتزوير الفواتير وكذلك مناقشة الملفات المؤثرة على حماية الصناعة الوطنية والمجتمعات من البضائع الخطرة والمواد الكيماوية ثنائية ومتعددة الاستخدام.

وأشار عبد العزيز إلى أن #مصر متواجدة بقوة فى المنظمة حيث إنها عضو فى لجنة السياسات وهى اللجنة الأهم بمنظمة الجمارك العالمية وتشارك فى صنع القرارات وإعداد المعايير الدولية وهذا يعكس دور #مصر فى مواكبة التطورات.

المصدر : صدي البلد