"التعليم" توضح ملابسات إصدار نشرة تعديلات كتاب تاريخ الثانوية العامة
أصدرت وزارة التربية والتعليم بيانًا رسميًا بشأن توضيح كواليس اصدار نشرة التصويبات الخاصة بكتاب التاريخ المقرر على الصف الثالث الثانوي (القسم الأدبي).

وصرح الدكتور رضا حجازى رئيس قطاع التعليم العام بوجود كتاب تاريخ واحد فقط تحت عنوان "تاريخ #مصر والعرب الحديث" بمحتوى دراسى واحد على جميع الطلاب مؤكدًا أنه لا يوجد إضافات جديدة بطبعة الكتاب المذكور لعام 2017/2018م بل تم حذف بعض الحشو والزيادة بطبعة الكتاب لعام 2016/2017م والنسخ المتبقية لنفس الكتاب من العام الماضى والموجودة بالمخازن مشيرًا إلى أنه منعًا لإهدار المال العام وإعدام كتب العام السابق تم إعداد نشرة تعديلات لما تم بطبعة كتاب عام 2017/2018م وتوزيعها على جميع المديريات التعليمية بعدة طرق (الفاكس والبريد واجتماع لموجهى عموم المادة) وذلك من أجل الحفاظ على المال العام الذى يعد واجب وطنى ودينى في كل مجتمع من المجتمعات؛ لأنه ليس ملك لفرد وإنما ملك للمجتمع كله كما نصت بعض مواد الدستور المصرى.

وفى سياق متصل أكدت جيهان حلمى مدير عام تنمية مادة الدراسات الاجتماعية على أنه لا يوجد اختلاف بين طبعات الكتاب المختلفة لكن الاختلاف في ترتيب (سطرين فقط) داخل الفقرة الواحدة وهذا (لا يخل بالمادة العلمية ولا يوجد خطأ علمى) مع إضافة كلمة (العثمانى) بعنوان الفقرة وهو ما لا يؤثر على كل من (المادة العلمية والطالب) حيث أنه عنوان فرعى.

وأشارت حلمى إلى وجود تعديل لفظى فقط وهما (الكمون والجمود) ولا يوجد بهما أي خطأ علمى أو تربوى ولا يوثر على (المادة العلمية والطالب) حيث أنه عنوان فرعى وذلك للتوضيح فقط.

المصدر : صدي البلد