تقرير مصور من داخل حاملة الطائرات الأمريكية المنتقم

أظهرت مشاهد مصورة عن معلومات مهمة تتعلق بحاملة الطائرات الأمريكية “يو إس إس جورج بوش” (CVN-77) التي ترسو في الحوض الشرقي للبحر الأبيض المتوسط.
وتحدث قائد مجموعة العمل في حاملة الطائرات العميد البحري الأميرال كينيث وايتسيل عن ميزات السفينة العملاقة ومهمتها في البحر المتوسط ودورها في الحرب على الإرهاب.
وأشار وايتسيل (حسب وكالة الأناضول) إلى أنَّ حاملة الطائرات أو “الجزيرة العائمة” كما تلقب في مهمة بالحوض الشرقي للبحر المتوسط بدأت قبل ثمانية أيام.
ويطلق عليها اسم “المنتقم” (الاسم السري لدبليو بوش عندما كان طيارًا في الحرب العالمية الثانية).
وبين أن المهمة تشمل قصف أهداف تنظيم “داعش” الإرهابي في سوريا وشمال العراق وستبقى عدة أسابيع أخرى.
وأشار قائد الحاملة إلى أنَّ “قاعدة إنجرليك التركية ركيزة أساسية للعمليات الجوية الأمريكية في المنطقة.. مقاتلاتنا تحلق 4 – 7 ساعات في الجو وتتزود بالوقود من قبل الطائرات الرابضة في قاعدة إنجرليك”.
وأشار: كافة طائراتنا تدخل المجالين الجويين السوري والعراقي من الأجواء التركية” فيما ذكر العقيد ويل بينينجتون: “طائراتنا تلجأ أحيانًا إلى إجراء هبوط إضراري وتستخدم حينها قاعدة إنجرليك وحدث هذا الأمر عدة مرات”.
ولفت المسؤول الأمريكي إلى أنَّ المقاتلات الموجودة على ظهر الحاملة تجري في اليوم الواحد ثماني أو تسع طلعات جوية من متن حاملة الطائرات.
وتعمل الحاملة “جورج بوش” بالطاقة النووية عبر مفاعلين بإمكانهما العمل مدة عشرين عامًا دون تجديد وقودها وهي أحدث طراز من فئة حاملات الطائرات “نيميتز”.
ويقارب ارتفاع الحاملة مبنى “إمبير ستيت” في مدينة نيويورك وتسع 80 طائرة كحد أقصى فيما يبلغ عدد طاقمها 5 آلاف شخص.
ودخلت الحاملة الخدمة ضمن القوات الأمريكية عام 2009؛ حيث تحمل عدة طرازات من طائرات (إف أي-18 سوبرهورنت.. إف آي-18 هورنت.. بوينج إي إيه-18جي جرولير الخاصة بالحرب الإلكترونية”.
كما تحمل على متنها “طائرات عمودية من طراز سي هوك.. طائرات إي 2 هوك آي للإنذار المبكر.. طائرات الشحن جرومان سي2 جريهوند”.
وتوفر مستودعاتها الطعام لثلاثة أشهر وتحلي مياه البحر في اليوم الواحد بكمية تكفي لألفي منزل وتنير أروقتها ومتنها 30 ألف مصباح كهربائي.
ونبَّه قائد الحاملة على أن كل الأهداف التي قصفتها الطائرات التابعة يجري تجميعها لدى مركز العمليات الجوية المشتركة في قطر.
وتحوي متن السفينة على مدرج لهبوط الطائرات مزود بحبال فولاذية عرضية وعند هبوط إحدى الطائرات تتقاطع هذه الحبال مع خطافات توجد في ذيل الطائرة بهدف خفض سرعتها من 250 كيلومتر في الساعة إلى الصفر ضمن مسافة 120 مترًا.
أما إقلاع الطائرات فيتم عبر آلية عمل مشابهة لعمل المنجنيق؛ حيث يقوم جهاز دافع بقذف الطائرة من مقدمتها باتجاه الأمام بسرعة تصل إلى 300 كيلومتر خلال ثانيتين من القذف ثم تعتمد الطائرة على قوة محركها للإقلاع.
وتكشف المعلومات المتعلقة بألوان الطواقم التي تعمل على متن الحاملة أن اللباس الأبيض يرتديه المختصون بعمليات الهبوط وتوجيه الطيار والطاقم الطبي وطاقم المراقبة الأمنية.
أما اللباس الأحمر فيرتديه مسؤولو الذخيرة واللون البنفسجي لموظفي تزويد الطائرات بالوقود.
وبلغت تكلفة بناء الحاملة 6.2 مليارات دولار أمريكي وكانت أول مهمة لها في 11 مايو 2011؛ حيث أرسلت للمشاركة في التدريبات السنوية المشتركة بين البحرية الأمريكية ونظيرتها البريطانية.
تم تصميم شعار الحاملة ليناسب التسمية؛ حيث إنه توجد 41 نجمة بيضاء وهو ترتيب الرئيس جورج بوش الأب وهناك طائرات تمثل مركزه في البحرية؛ حيث كان الرئيس جورج بوش الأب طيارًا لبحرية الولايات المتحدة خلال الحرب العالمية الثانية.

 

المصدر : مزمز