شاهد.. رجال شرطة في حالة بكاء هستيري على ضحايا لاس فيجاس
تجمع آلاف الأمريكيين مساء أمس الخميس للتعبير عن حزنهم وتأبينهم لضحايا هجوم مدينة لاس فيجاس الذي راح ضحيته 58 شخصا من ضمنهم ضابط شرطة وجندي سابق أب لإبنين.

ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية أن ضابط الشرطة تشارلتسون هارتيفيلد الأب لولد في الحادية عشر من عمره وابنة في الخامسة عشر من عمرها كان يقوم بدوريته المعتادة حول الحفل الغنائي بينما قام الشخص "الإرهابي" بفتح النار على من بالحفل والذي كان عددهم يقترب من 22 ألف شخص.

وأظهرت الصور حالة الحزن التي انتابت "فيرونيكا" زوجة الضابط بعد سماع نبأ مقتله ووقوفها لأخذ عزائه.

وقال زملائه أن هارتيفيلد قام على مدار 15 سنة بحماية الناس وهاهو يتوج حياته بحمايتهم من أخطر هجوم شهدته لاس فيجاس على الإطلاق.

وأظهرت الصور حجم التأبين للضحايا ورجال الأمن من قبل الناس ورصدت عدسات كاميرا مصوري الصحف الأمريكية حجم الحزن والبكاء من ضباط الشرطة والجنود الذي وصل إلى حالة من هيستيريا البكاء على زميلهم.

المصدر : صدي البلد