حديقة حيوان سنغافورة تكشف عن مئات من صغار حيواناتها
كشفت حديقة حيوان سنغافورة اليوم الخميس لزوارها عن أكثر من 500 حيوان حديث الولادة والفقس استقبلهم العالم في 2017 من 145 فصيلة أكثر من ربعها مهدد بالانقراض.

وظهرت أبينا صغيرة فرس النهر القزم البالغة من العمر شهرين وهي تتمايل قرب حافة المياه بجوار أقدام والدتها في مشهد أسعد الأطفال الزائرين. وأبينا هي المولود رقم 24 للفصيلة في الحديقة.

وقال تشينج وين-هاور نائب الرئيس التنفيذي والمسؤول عن علوم الحياة في الحديقة "فرس النهر القزم من الفصائل التي تمكنت حديقة حيواننا من استيلادها بنجاح بصورة مستمرة على مدى سنوات".

وأشار أن العدد المتبقي من هذا الحيوان في البرية وحدائق الحيوان يبلغ نحو ألفين.

وكشفت الحديقة أيضا عن فقس صغيرين لأبو بريص الأزرق البراق وهو من الزواحف الصغيرة إذ خرجا للنور قبل عيد الميلاد ببضعة أيام.

وتلك الفصيلة مهددة بالانقراض بشدة ولا يمكن العثور عليها إلا في مساحة لا تتعدى ثمانية كيلومترات مربعة من تنزانيا.

كما كشفت الحديقة عن مولودة أنثى لحيوان إنسان الغاب (أورانج أوتان) المهدد بالانقراض ولدت في أبريل نيسان من العام الماضي وسرب من صغار قضاعة المخالب الصغيرة الآسيوية وهي أحد أنواع ابن عرس ولدى أحد الصغار قائمة مبتورة.

وأظهر استطلاع أجراه موقع (تريب أدفيزور) للسفر والسياحة على الإنترنت العام الماضي أن حديقة حيوان سنغافورة التي يطلق عليها (ويلدلايف ريزيرفز سنجابور) والتي تحتوي متنزها للطيور ونهرا هي رابع أفضل حديقة حيوان في العالم.

المصدر : صدي البلد