نصائح قيمة للاستعداد لموسم الدراسة مبكراً

رغم أن أغلب الأسر ما زالت تستمتع بفترة الأجازات والمصايف ومازال هناك متسع من الوقت على بدء الدراسة لكن الخبراء ينصحون بإمكانية التخطيط بشكل مسبق لضمان تنظيم الأمور من الآن وحتى موعد بدء الموسم الدراسي لمزيد من الأريحية.

ونقدم فيما يلي بعض النصائح التي يتعين على كل أم حريصة على التنظيم والتخطيط المسبق القيام بها قبيل بدء الدراسة لكي توفر على نفسها الكثير من الجهد:

– تعويد الأطفال على الاستيقاظ مبكراً بشكل تدريجي قبيل بدء الدراسة لأن الأطفال يعتادون على السهر والاستيقاظ متأخرين طوال الأجازة وبالتالي لن يكون بمقدور الأم إيقاظهم في أول يوم دراسة إلا بتعويدهم على الاستيقاظ مبكرا قبل بدء الدراسة بعدة أسابيع.

– الاستعانة بسبورة مدون عليها كافة الفعاليات الخاصة بالأطفال بحيث يكون متاحا للأم الاطلاع على كل ما يخص أطفالها من جداول دراسية وأنشطة وبرامج لرعايتهم الصحية.

– تأجيل الارتباطات بمختلف أنواعها لحين بدء انخراط الأطفال في الدراسة مدة أسبوع أو اثنين.

– التخلص من أقلام الرصاص القديمة والمقصات اللزجة وأصابع الطباشير المكسورة.

– تجهيز ملابس الأطفال في المساء نظراً لضيق الوقت في الصباح.

– تحضير وجبات الطعام التي يصطحبها الأطفال معهم في المساء بدلاً من الصباح.

– تنظيم الأشياء والتخطيط للأسبوع الدراسي بأكمله بشكل مسبق.

– الاهتمام بتعويد الأطفال على مغادرة المنزل في الصباح قبل الموعد المحدد لهم بـ 7 دقائق تحسبا لحدوث أي شيء قد يؤخر وصولهم إلى المدرسة في الموعد المحدد.

– تقديم المنبه بضع دقائق لكسب الوقت في الصباح عند إيقاظ الأطفال وتجهيزهم.

– عدم إضاعة الوقت في تصفح الفيسبوك بعد الاستيقاظ وتوفير ذلك الوقت لتجهيز الأطفال.

المصدر : فوشيا