بعد غياب 73 عامًا.. عودة عروض دار أزياء “موما”

بعد غياب عن عروض الأزياء دام 73 سنة عادت دار “موما” إلى الواجهة بعرض قريب في متحف #الفن الحديث تحت عنوان “الموضة… هل هي حداثة؟”

الخبيرة الأمريكية إيطالية المولد باولا انطونيللي اختارت لمعرض الخريف القادم العنوان نفسه الذي كانت دار “موما” استخدمته عندما قدمت عرضها الشهير عام 1944.

معروضات هذا الموسم كما ذكر موقع “سويثبي” تتضمن قطع ملابس متفاوتة الحرفة تقدم توثيقاً تاريخياً لفن التصميم.

وأشارت انطونيللي في حديث مع ” فوغ ” إلى أنه استغرقها العمل 6 أشهر حتى تعطي للمعرض تشكيلته التي تناسب اسم وعراقة دار “موما”.

وتضم هذه التشكيلة تنويعات واسعة بما فيها الساري الهندي والحجاب الأسود والبنطلون والبلوزات و التي شيرتات البيضاء والجاكيتات الطويلة والأحذية.

المصدر : فوشيا