“الصحة” تتفق مع غرفة الادوية و الصيادلة والموزعين على آليات سحب الأدوية منتهية الصلاحية

ADTECH;loc=300

بدء “غسيل #السوق” أبريل المقبل.. بواقع 8% شهرياً
تشكيل 3 لجان لمتابعة التنفيذ و “الفاتورة” شرط أساسى بعد تنفيذ الاتفاقية

اتفقت الادارة المركزية لشئون الصيدلة التابعة لوزارة الصحة مع غرفة صناعة الادوية باتحاد الصناعات ونقابة الصيادلة ورابطة الموزعين والمصنعين لدى الغير “التول” على آليات محددة لبدء تنفيذ قرار وزير الصحة بسحب الادوية منتهية الصلاحية من الصيدليات.

وذكر محمد العبد عضو مجلس نقابة الصيادلة إنه تم الاتفاق على قبول شركات الادوية للمرتجعات خلال عام بدون قيد او شرط تنفيذاً لقرار وزير الصحة رقم 115 لسنة 2017 بسحب الأدوية منتهية الصلاحية من الصيدليات وإجراء ما يسمى بغسيل #السوق.

وهدد القرار الشركات الممتنعة عن التنفيذ بإعادة النظر فى وقف التعامل معها من قبل الإدارة المركزية لشئون الصيدلة الخاصة بتسجيل الأدوية الجديدة.
وأضاف العبد لـ”البورصة” ان الوزارة أتفقت مع ممثلي النقابة وشركات الدواء على سحب 8% من الأدوية شهرياً لمدة عام ومن المقرر أن تزيد النسبة حال عدم الإنتهاء من كامل الأدوية المنتهية خلال المدة المحددة.

وأشار إلى انه تقرر تشكيل 3 لجان لمتابعة تنفيذ الاتفاقية وحل المعوقات التى تواجهها وتشمل اللجنة العليا التى تحتوي الدكتورة رشا زيادة رئيس الإدارة المركزية لشئون الصيدلة بوزارة الصحة واحمد العزبى رئيس غرفة صناعة الادوية و محى عبيد نقيب الصيادلة ومحمد جلال رئيس رابطة الموزعين.

وتابع تم الأتفاق على تشكيل لجنة اخرى وهى اللجنة المركزية تحتوي عضوين من غرفة الادوية ومثلهم من النقابة ورابطة الموزعين بجانب على عوف ممثل شركات التولكما سيتم تشكيل لجنة لمتابعة التنفيذ بالمحافظات تحتوي النقيب الفرعى لنقابة الصيادلة ومدير فرع #شركة التوزيع.

وذكرت رشا زيادة رئيس الإدارة المركزية لشئون الصيدلة بوزارة الصحة إن الوزارة أتفقت مع ممثلي الشركات ونقابة الصيادلة على سحب 8% من الأدوية منتهية الصلاحية سنوياً تزيد النسبة بعد انتهاء المدة.

المصدر : البورصة