مستقبل مشرق ينتظر الكرة الألمانية بتألق شبابها
d4289efc07.jpg

25840e33c3.jpgنجح المنتخب الألماني بلاعبين شباب في خطف الأنظار بكأس القارات وتأهل لنهائي المسابقة وهو ما ينطبق أيضا على المنتخب الألماني تحت 21 عاما. وتؤكد هذه النتائج على أنّ أمام الكرة الألمانية مستقبل أكثر من مشرق.تعيش الكرة الألمانية في الوقت الحالي أياماً زاهية تبشر بمستقبل مشرق. فالمنتخب الألماني الأول بقيادة يواخيم لوف تمكن لأول مرة وبفريق شاب من بلوغ نهائي بطولة كأس القارات. وبموازة ذلك نجح المنتخب الألماني تحت 21 عاما في التأهل للمباراة النهائية في بطولة أمم أوروبا المقامة حاليا في بولندا.

المدير الفني السابق للمنتخب الألماني يورغن كلينسمان يرى أن الكرة الألمانية تتمتع بقوة لا تقارن بفضل اللاعبين الشباب المشاركين حاليا في كأس القارات وبطولة أوروبا تحت 21 عاما. وقال كلينسمان في مقال نشره بمجلة "كيكر" :"من الـ 44 لاعبا الذين يشاركون في هاتين البطولتين يوجد هناك لاعبان فقط فوق 27 عاما أو بطريقة أخرى هناك 42 لاعبا تقل أعمارهم عن 27 عاما و40 منهم لم يصلوا إلى 26 عاما. لا توجد دولة في العالم تتمتع بقوة مماثلة بفضل أعمار اللاعبين التي تتراوح بين 21 و26 عاما".

وأشار اللاعب الألماني السابق الفائز بلقب مونديال 1990 وبطولة أوروبا 1996 إلى أنه بالإضافة إلى هؤلاء اللاعبين الشباب الصاعدين تتمتع ألمانيا أيضا بعنصر الخبرة بين صفوف منتخبها الأول لكرة القدم والتي تتمثل في اللاعبين المخضرمين الذين لا يشاركون في النسخة الحالية من كأس القارات لحاجتهم للراحة. وأشار: "بجانب هؤلاء يوجد اللاعبون المخضرمون مثل هومليس وبواتينغ ومولر وأوزيل ونوير وغوندوغان وغوتزه وهوفيديس وكروس وخضيرة وفيغيل وريوس وساني. يواخيم لوف لديه أكثر من 50 لاعبا لتجهيز الفريق من أجل المونديال".

إعداد أفضل للاعبين الشباب

لوف عبر بدوره عن سعادته لوجود عدد كبير من اللاعبين الشباب الموهوبين في ألمانيا معتبرا أن المنتخب الألماني يتوفر على "قاعدة جيدة". لكنه أكد في ذات الوقت على أن دول أوروبية أخرى لديها أيضا قاعدة كبيرة من اللاعبين الشباب مثل فرنسا وإيطاليا وإسبانيا. وأشار لوف "من غير المسموح لنا أن نتوقف عند هذا الحد".

وبخصوص التطور الحاصل في أداء اللاعبين الألمان أعلن لوف إنّ اللاعبين الشباب أصبح لديهم مستوى عال من الناحية التقنية والتكتيكية مقارنة مع عشر سنوات سابقة. مضيفا "في حالات الضغط أصبحت لديهم حلول أكثر. وبشكل عام فإن تكوين اللاعبين صار أفضل من ذي قبل".

مزيد من التطور

لكن توفر المنتخب الألماني حاليا على 50 لاعبا من المستوى العالي لا يضمن الفوز بدورة كأس العالم المقبلة كما يرى المدير الرياضي بالاتحاد الألماني لكرة القدم هورست هروبيش. ويقول هروبيش الذي قاد المنتخب الأولمبي الألماني للفوز بفضية ريو دي جانيرو العام الماضي "علينا المحافظة على هذا المستوى وتطوير أنفسنا خاصة على المستوى الذهني الذي تنقصنا فيه نسبة ثلاثة أو أربعة في المائة حتى نصل إلى القمة".

يٌذكر أن المنتخب الألماني سيلتقي في نهائي كأس القارات الأحد المقبل نظيره التشيلي في سانت بيترسبورغ. وهذه هي المرة الأولى التي يبلغ فيها المانشافت نهائي كأس القارات.
f9c59da716.jpg

المصدر : وكالة أنباء أونا